الثلاثاء 13 أغسطس 2019 08:29 م

أثارت الممثلة المصرية، "رحمة حسن"، جدلا واسعا في مصر إثر ظهورها تمارس طقوسا مسيحية في كنيسة شهيرة بفرنسا.

ونشرت "رحمة" صورا على حسابها بـ"إنستاغرام" أثناء قيامها بإشعال الشموع في كنيسة القلب المقدس في فرنسا، بحسب موقع صحيفة "المصريون".

ومن المشهور بين المتابعين لـ"رحمة" أنها مسلمة، ولم تشر من قبل إلى تركها الإسلام أو تحولها إلى المسيحية، وهو ما أثار جدلا بين ناشطين مصريين حول حقيقة اعتناقها المسيحية أو جواز أداء طقوس ديانة أخرى غير الإسلام.

وتعد كنيسة "ساكري كور" ( القلب المقدس) ، من أشهر الكنائس بباريس بعد كنيسة نوتردام، وتقع على تلة في باريس اسمها تلة مونمارتر في الدائرة الثامنة عشر في حي كلينكور.

وسبق أن أثارت "رحمة" جدلا في مصر بسبب ظهورها في جلسات تصوير بملابس وصفها ناشطون بأنها غير لائقة، وشبه عارية.

وبدأت "رحمة" مشوارها في التمثيل من خلال فيلم "ألف مبروك" عام 2009، ثم قدمت دورا أكبر في فيلم "العالمي"، بالعام نفسه، ثم شاركت بالعديد من الأفلام والمسلسلات الأخرى آخرها مسلسل "سابع جار".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات