الأربعاء 28 أغسطس 2019 03:14 م

هاجمت مجموعة من اللصوص سفير البحرين في الولايات المتحدة، "عبدالله بن راشد بن عبدالله آل خليفة"، خلال زيارة خاصة لأصدقاء في فالوريس على الشاطىء الفرنسي، بحسب ما أعلنت نيابة مدينة غراس (جنوب شرق)، وسطت على بعض ممتلكاته.

وقالت النيابة الفرنسية إن الدبلوماسي البحريني تعرض لعملية سطو رافقها عنف في حي راق على مرتفعات مدينة غراس عندما كان عائدا إلى منزل أصدقاء له بسيارته مع زوجته وابنتيه، عندما رش مهاجمون غازا مسيلا للدموع على سيارته قبل ضربه على جمجمته بقنبلة غاز.

وسطا المهاجمون على ساعة السفير التي تبلغ قيمتها 130 ألف دولار، وحقيبة يد زوجته التي تحوي مبالغ نقدية ووثائق هوية.

لكن مصادر قالت إن حالة الضحايا لم تكن تستدعي دخول المستشفى، حيث اهتم رجال الإطفاء بالضحايا.

وأصيب الدبلوماسي البحريني بجرح في الرأس، بينما تسبب الغاز المسيل للدموع بإزعاج لزوجته وابنتيه.

وعهدت نيابة غراس بالتحقيق إلى الشرطة القضائية في نيس، بينما لم يعرف حتى الآن ما إذا كان المعتدون يلاحقون ضحاياهم بسيارة أو ينتظرونهم أمام منزل أصدقاء العائلة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات