الأربعاء 28 أغسطس 2019 08:14 م

حالة من الغموض تحيط بمستقبل المدير الفني الكرواتي "زدرافكو لوغاروشيتش"، مع المنتخب السوداني الأول لكرة القدم، بسبب تعالي بعض الأصوات داخل اتحاد اللعبة السوداني المطالبة بالاستغناء عن خدماته.

وقام أكثر من عضو في مجلس إدارة كرة القدم السوداني بالضغط على الرئيس "كمال شداد"، بضرورة حسم موقف "زدرافكو"، وإنهاء مشواره مع صقور الجديان في حالة إخفاقه أمام تشاد، وعدم بلوغ المرحلة الثانية من عمر تصفيات كأس العالم 2022 بقطر.

ويستند أصحاب هذا الرأي في مطلبهم إلى حالة الجديد التي أثارها المدرب الكرواتي خلال الأشهر الماضية بسبب اختياراته التي أصابت الرأي العام بالغضب أكثر من مرة كان آخرها مفاجآت الساعات الماضية باستبعاد "ولاء الدين موسى" و"وليد الشعلة" نجمي المنتخب من الوجود في قائمته التي ستواجه تشاد.

في المقابل؛ يرفض "شداد" الاقتراب من المدرب الكرواتي ويرى أنه يبدأ عملية تجديد دماء وبناء منتخب قوي للسودان في المستقبل، خاصة بعد أن فتح الباب للعديد من الوجوه الجديدة مؤخراً، مثل "علي عبدالله" و"أحمد التش" و"عزام عادل" و"محمد عبدالرشيد" و"أحمد آدم".

وكان المدرب الكرواتي قد أعلن قائمة المنتخب السوداني المقرر لها خوض المباراتين وتضم "علي عبدالله أبو عشرين - يونس الطيب في حراسة المرمي وعبداللطيف بويا - السمؤال ميرغني - أطهر الطاهر - حسين الجريف - أحمد آدم في الدفاع، ونصر الدين الشغيل - نزار حامد - أبو عاقلة عبدالله - أمير كمال - رمضان عجب - أحمد التش - محمد الرشيد - صلاح عادل – عزام عادل في الوسط، ومحمد موسى الضي - معاذ القوز - ياسر مزمل في الهجوم".

ومن المقرر أن يحل السودان ضيفاً على تشاد، الخميس، 5 سبتمبر/أيلول في ذهاب الدور التمهيدي الأول للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم المقبلة في قطر 2022، قبل أن تقام مباراة الإياب في الخرطوم، الثلاثاء 10 من الشهر ذاته.

المصدر | الخليج الجديد