أعلن المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي، "يورغن كلوب"، إنتهاء الأزمة التي نشبت مؤخرًا بين ثنائي خط الهجوم المصري "محمد صلاح" والسنغالي "ساديو ماني".

ونقلت صحيفة "مترو" البريطانية عن "كلوب" قوله: "يمكنني وصف 5 أو 6 حالات طالب فيها اللاعبون صلاح بالتمرير لكنه سدد وسجل، إذن هي حرية للاعب، ويجب على كل عضو بالفريق اتخاذ القرار سواء التسديد أو التمرير".

وأضاف المدرب الألماني: "يمكننا ارتكاب مثل هذه الأخطاء، وأن تخسر الكرة أو لا تستطيع رؤية زميلك في الفريق بشكل جيد، وهذا لا يعني أنك تتجاهله".

وتابع: "الأمر ليس تحديًا كبيرًا، لكن بالطبع مع المهاجم يمكن أن تحدث هذه المواقف، وما يفعله يعتمد على الموقف".

وواصل: "سنترك الأمر بنسبة 100%، لأننا فزنا بثلاثية نظيفة، والجميع يذهب في اتجاهات مختلفة، وخلال أسبوع واحد لا أعتقد أنني سأتحدث عن ذلك الأمر مرة أخرى".

وانفجر "ماني" غضباً أثناء استبداله خلال مباراة ليفربول الأخيرة بالدوري الإنجليزي، بسبب عدم تمرير "صلاح" الكرة له.

ويتصدر ليفربول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 12 نقطة من 4 انتصارات متتالية، أمام نوريتش سيتي وساوثهامتون وأرسنال وبيرنلي.

المصدر | الخليج الجديد