الاثنين 9 سبتمبر 2019 06:28 م

أعرب مجلس الوزراء الكویتي، یوم الإثنین، عن عمیق الارتیاح لحالة أمیر البلاد الشیخ "صباح الأحمد الجابر الصباح"، وذلك بعد دخوله أحد المستشفیات في الولایات المتحدة الأمریكیة لاستكمال الفحوصات الطبیة.

وقال بيان صادر عن المجلس إن رئیس مجلس الوزراء أحاط (المجلس) علمًا بدخول أمیر البلاد أحد المستشفیات في الولایات المتحدة لاستكمال الفحوصات الطبیة، داعيا له بالصحة والعافیة.


ونقل أمير الكويت (90 عاما)، الأحد، إلى مستشفى بالولايات المتحدة، لإجراء فحوصات، وتم الإعلان رسميا عن تأجيل لقائه المقرر له نهاية هذا الأسبوع مع الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب".

وخلال الأيام الماضية، انتشرت شائعات حول صحة أمير البلاد على مواقع التواصل الاجتماعي، اضطرت رئيس مجلس الأمة "مرزوق الغانم"، للخروج للإعلام والتأكيد على تواصله مع الأمير "صباح"، وتمتعه بصحة جيدة.

وفي 18 أغسطس/آب الماضي، قال الديوان الأميري إن أمير البلاد، تعافى من "عارض صحي تعرض له، بعد فحوصات طبية تكللت نتائجها بالنجاح"، دون تفاصيل.

المصدر | الخليج الجديد + كونا