الخميس 12 سبتمبر 2019 02:45 ص

كشف نائب رئيس البرلمان اليمني "عبدالعزيز جباري" أن السعودية أبلغت الحكومة اليمنية بأنها لاتستطيع الاستغناء عن الإمارات في اليمن، مستنكرا ما اعتبره صمتا من الرئيس اليمني "عبدربه منصور هادي" أمام التجاوزات الإماراتية الأخيرة في البلاد، والتي كان أبرزها توجيه ضربات عسكرية بالطيران ضد الجيش اليمني الوطني.

وأضاف "جباري"، في لقاء متلفز تم بثه الأربعاء، أن صمت "هادي" أمام هذا الأمر، بمثابة خيانة.

ومضى "جباري" في انتقاد مسؤولين يمنيين، قائلا إن رئيس البرلمان رفض، بدوره، إصدار بيان ضد الضربة الإماراتية على الجيش الوطني.

وتابع: "السعوديون يقولون إنهم لا يستطيعون الإستغناء عن دور الإمارات ولا وقف عبثها باليمن".

واختتم: "لا نريد من السعوديين التحول لوسيط وعليهم الالتزام بالقرارات الدولية ودعم الشرعية".

والثلاثاء الماضي، اتهم وزير النقل اليمني "صالح الجبواني"، الإمارات باستخدام موانئ البلاد لجلب أسلحة لـ"المتمردين في عدن" في إشارة إلى قوات "المجلس الانتقالي الجنوبي" الانفصالي، متعهدا بمحاسبتها دوليا على هذه التجاوزات.

وتتهم الحكومة اليمنية الشرعية الإمارات بدعم قوات "المجلس الانتقالي الجنوبي" في السيطرة على محافظات جنوبية بينها عدن، مؤخرا، في إطار سعيها لفصل جنوب اليمن عن شماله. وعلى خلفية ذلك، تقدمت بشكوى ضد الإمارات إلى مجلس الأمن قبل أيام.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات