الأحد 15 سبتمبر 2019 09:05 م

أعلنت مصر، الأحد، الانتهاء من تطوير قاعدة جوية عسكرية، بدعم أمريكي، دون الإشارة إلى اسمها أو مكانها أو شكل "الدعم"، مشيرة إلى تنفيذ قوات الصاعقة تدريبا مشتركا مع القوات الخاصة الأمريكية لمكافحة الإرهاب.

جاء ذلك في بيان للمتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية، "تامر الرفاعي" على "تويتر"، اليوم الأحد.

 

ولم يشر البيان إلى اسم القاعدة أو نوع الدعم الأمريكي.

والعلاقات المصرية الأمريكية توصف بـ"الوثيقة والاستراتيجية"، خاصة على المستوى العسكري، حيث تقدم واشنطن لمصر نحو 1.5 مليار دولار مساعدات سنوية، بينها 1.3 مليار مساعدات عسكرية، منذ توقيع مصر معاهدة السلام مع (إسرائيل) عام 1979.

واتجهت مصر في السنوات الأخيرة إلى تنويع مصادرها من التسليح، حيث توجهت إلى الصين وألمانيا وروسيا وفرنسا، دون الاعتماد على المنفذ الأمريكي وحده.

وعلى صعيد آخر قال المتحدث إن القوات المصرية والأمريكية نفذتا تدريبا مشترك (جي سي إي تي) لمكافحة الإرهاب.

ووفق المتحدث فإن تدريب (جي سي إي تي)، تنفذه عناصر من الصاعقة المصرية والقوات الخاصة الأمريكية منذ عدة سنوات للمساهمة في نقل وتبادل الخبرات للمشاركين في التدريب.

 

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات