الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 06:03 ص

أخفق مجلس الأمن الدولي، في تمديد مهمة بعثة الأمم المتحدة "يوناما" في أفغانستان؛ بسبب خلاف صيني - أمريكي، حول إحدى فقرات مشروع القرار الخاص بالتمديد.

وانتهت أمس الإثنين، رسميا، مهمة البعثة المذكورة التي تقوم بمهامها في أفغانستان منذ العام 2002، ويتم تجديدها سنويًا.

وقال رئيس مجلس الأمن، السفير الروسي " فاسيلي نيبيزيا"، إن "خلافات بين وفدين عضوين بالمجلس حالت دون التوصل لاتفاق على مشرع القرار الذي كان من المفترض طرحه للتصويت الإثنين".

ومن المقرر أن تجتمع الدول الأعضاء بمجلس الأمن، الثلاثاء، ليتم طرح مشروع قرار التمديد للتصويت، بحسب "الأناضول".

ويدور الخلاف القائم حول رغبة الولايات المتحدة في إزالة الجزئية المتعلقة بـ"مبادرة الحزام والطريق" من مشروع القرار الذي تم إعداده من قبل ألمانيا وإندونيسيا، بينما تهدد الصين باستخدام حق النقض ضد مشروع القرار إذا ما تم حذف هذه الجزئية.

و"الحزام والطريق".. هي مبادرة صينية، تعرف أيضا بـ"طريق الحرير"، وتهدف إلى ضخ استثمارات ضخمة لتطوير البنى التحتية للممرات الاقتصادية العالمية، لربط أكثر من 70 بلدًا.

ولا ترغب الولايات المتحدة في الإشارة إلى هذه المبادرة بمشروع القرار، وذلك في ظل حربها التجارية مع الصين.

ويستوجب تمرير مشروع أي قرار من مجلس الأمن، الحصول على موافقة 9 دول على الأقل من أصل أعضائه الـ15، شريطة عدم استخدام أي دولة من الدول دائمة العضوية حق "الفيتو".

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول