السبت 21 سبتمبر 2019 10:05 ص

تسلم أهالي شهيدين فلسطينيين جثامينهما من قوات الاحتلال، مساء الجمعة، بعد أن تجاوز أحدهما 5 أشهر من الاحتجاز لدى الجيش الإسرائيلي.

وأحد الشهيدين الفلسطينيين اللذين استشهدا برصاص جيش الاحتلال هو الشهيد "عمر عوني عبدالكريم يونس" (21 عاما) من قرية سنيريا جنوبي قلقيلية.

أما الجثمان الثاني فيرجع إلى الشهيد "نسيم أبورومي" (41 عاما) من بلدة العيزرية شرقي القدس المحتلة، قرب معسكر الجبل، المقام على أراضي بلدة أبو ديس المجاورة.

وصعدت روح الشهيد "يونس" في 27 أبريل/نيسان الماضي، بعد إصابته برصاص قوات الاحتلال في العشرين من الشهر ذاته، على حاجز زعترة جنوب نابلس، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن.

أما "أبورومي" فقد استشهد عند باب السلسلة أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك منتصف شهر أغسطس/آب الماضي، بدعوى تنفيذه عملية طعن، حسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".

وفي السياق ذاته، شيعت جماهير محافظة قلقيلية في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، جثمان الشهيد "عمر يونس"، بينما يشيع جثمان الشهيد "أبو رومي" في بلدته السبت.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات