الأحد 22 سبتمبر 2019 08:35 ص

لقي شاب أمريكي مصرعه وذلك بعد تقدمه بطلب زواج من خطيبته تحت الماء.

وكان "ستيفن ويبر" وصديقته "كينيشا أنطوان" في كابينة تحت سطح الماء في منتجع مانتا، قبالة سواحل جزيرة بيمبا.

وغاص "ويبر" تحت سطح الماء ليطلب الزواج من "كينيشا"، ووضع ورقة مكتوب عليها بخط اليد قبالة زجاج نافذة الكابينة، بينما تسجل "كينيشا" فيديو من الداخل.

وأكدت "كينيشا"، وفاة "ويبر"، قائلة إنه "لم يعد قط من تلك الأعماق".

وقال منتجع "مانتا" إن "ويبر"، "غرق أثناء الغوص حرا بمفرده خارج الكابينة الواقعة تحت سطح الماء".

وأضاف المنتجع في تصريح "نعلن بأسى بالغ أن الحادث الأليم وقع في منتجع مانتا يوم الخميس 19 سبتمبر/أيلول 2019".

وقال "ماثيو ساوس"، مدير المنتجع "الجميع يشعر بالصدمة" لوفاة "ويبر".

وأوضح أن طاقم العمل في المنتجع استجاب للتعامل مع "مشكلة في الماء"، لكن عند وصولهم "لم يكن بالإمكان فعل أي شيء".

وكان "ويبر" و"كينيشا" قد حجزا 4 ليال في الكابينة الواقعة تحت الماء، التي تقع على بعد نحو 250 مترا من الساحل.

وتقع الكابينة، التي تبلغ قيمتها 1700 دولار في الليلة، على عمق 10 أمتار.

وفي ثالث أيام إقامتهما، غاص "ويبر"، وهو من باتون روج في ولاية لويزيانا، ليطلب يد "كينيشا".

وكان "ويبر" يرتدي نظارات غطس وحمل ورقة قبالة النافذة بينما كانت "كينيشا" تسجل عرض الزواج.

وكتب ويبر على الورقة "لا يمكنني أن أكتم أنفاسي مدة تكفي لأقول لك أنني أحبك... لكن كل الأشياء التي أحبها فيك، أحبها أكثر كل يوم".


وفي جزء لاحق في التسجيل، يقلب ويبر اللوحة ليظهر طلب الزواج، ومعه خاتم خطبة، ويسبح مبتعدا.

وقالت "كينيشا" إن ويبر "لم يعش ليسمع ردها" على طلب الزواج، وإنها كانت ستقول "أجل، مئة مليون مرة".

وأضافت "لم نتعانق أو نحتفل ببداية حياتنا معا، حيث تحول أفضل يوم في حياتنا إلى أسوأ أيامنا، في أقسى تحول للقدر".

وتابعت "سأحاول أن أجد بعض العزاء بأننا استمتعنا بواحدة من أمنياتنا في الأيام الماضية، وكنا سعيدين للغاية في آخر أوقاتنا معا".

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها علمت بوفاة مواطن أمريكي في تنزانيا.

وأضاف متحدث باسم الوزارة "نتقدم بأحر التعازي للأسرة. نحن على استعداد تقديم المساعدة".

المصدر | الخليج الجديد + بي بي سي