الأحد 22 سبتمبر 2019 09:36 م

قال نائب وزير الخارجية الكويتي "خالد الجارالله"، الأحد، إن "الأوضاع الملتهبة التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط تتطلب توحيد الموقف الخليجي.

جاء ذلك في تصريحات صحفية لـ"الجارالله"، على هامش مشاركته في الحفل الذي أقامته سفارة الصين بالكويت بمناسبة الذكرى السبعين لتأسيس الجمهورية، وفق وكالة الأنباء الكويتية.

وأكد "الجارالله" أن "الأوضاع الملتھبة التي تمر بھا منطقة الشرق الأوسط تتطلب التسامي فوق الجروح وتوحيد الموقف الخليجي".

وردًا على سؤال عن مدى تأثير الأوضاع التي تمر بھا المنطقة في إيجاد حل للأزمة الخليجية والتي تقود الكويت وساطتھا، أوضح أن "الأوضاع تقود في اتجاه أقرب إلى التفاؤل لحل الأزمة في ضوء حرص جميع الأطراف على دور الوساطة الكويتية".

وتشهد المنطقة حالة توتر، إذ تتهم واشنطن وعواصم خليجية، خاصة الرياض، طهران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية وتهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، وعرضت توقيع اتفاقية "عدم اعتداء" مع دول الخليج.

وفي 5 يونيو/حزيران 2017، قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية"، بدعوى دعمها الإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

وتقود الكويت وساطة لإنهاء الأزمة الخليجية، على أمل وضع نهاية لأسوأ أزمة في تاريخ منطقة الخليج، لكن الوساطة متوقفة منذ عدة شهور بسبب تمسك جميع أطراف الأزمة بمواقفها.

المصدر | الأناضول