الاثنين 23 سبتمبر 2019 12:52 م

أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم بيانًا رسميًا، مساء الأحد، يدعم فيه الرئيس "عبدالفتاح السيسي" ضد من وصفهم بـ"المغرضين والخائنين"، ويؤكد وقوفه "خلف القيادة السياسية ورجال الحيش والشرطة في كل خطواتهم".

وقال الاتحاد في بيان: "المظاهرات ضد السيسي لن تزيد الشعب المصري إلا اثقة في القيادة الحكيمة للرئيس".

ووصف الاتحاد المصري "السيسي" بأنه الرجل الذي تحمل المسؤولية في أصعب اللحظات وعبر بالبلاد أخطر المراحل في تاريخها وأخرجها من نفق مظلم وشبح كان يطارد أمنها واستقرارها.

وبعد بدء التظاهرات ضد "السيسي"، الجمعة الماضي، في العاصمة القاهرة، وعدد من المحافظات، تجددت الاحتجاجات في محافظة السويس، شمال شرقي البلاد، وتحولت إلى اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الشرطة.

 

ولا تزال هناك دعوات متصاعدة لاستمرار التظاهر، حيث دعا الفنان والمقاول المصري "محمد علي"، المصريين إلى التظاهر بأعداد كبيرة، الجمعة المقبل، للمطالبة بتنحية "السيسي".

وشهدت مصر، خلال الساعات الماضية، تصعيدا لحملات اعتقال نفذتها قوات أمنية، وطالت حقوقيين وناشطين، بالإضافة إلى اعتقال مئات المتظاهرين من الشوارع، خلال اليومين الماضيين.

وتصاعدت الأحداث بشكل درامي، منذ ظهور المقاول السابق الذي كان يعمل مع الجيش المصري في مقاطع فيديو تحدث خلالها عن فساد "السيسي" وقيادات الجيش، عبر بناء قصور واستراحات رئاسية ومشروعات أخرى بمليارات الجنيهات لا تحتاجها البلاد، وهو ما اعترف به الرئيس المصري خلال تصريحات له بآخر مؤتمر شبابي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات