الاثنين 23 سبتمبر 2019 11:23 ص

يتهم الكثيرون نجم يوفنتوس الإيطالي ومنتخب البرتغال، "كريستيانو رونالدو"، بالغرور بسبب تصرفاته أمام الكاميرا سواء في الملعب أو خارجه، إلا أن المقربين منه يؤكدون عكس ذلك.

فقد نقلت صحيفة "الأخبار" المغربية عن عمال فندق "باسترانا سي أر 7" الذي يمتلكه "الدون" في مدينة مراكش المغربية، شهادات عبرت عن مدى لطف وطيبة قلب نجم يوفنتوس.

وقال أحد العمال في الفندق، أن "رونالدو" يقوم بمناداة كل عامل باسمه عند زياراته التفقدية للفندق، حيث يقدم لكل عامل هدايا جزاء العمل الذي يقوم به، إضافة إلى منح مالية يساعد من خلالها الأشخاص الذين هم في حاجة، وهي التفاتة نالت إعجاب العاملين في فندقه الجديد.

وأضاف أحد الموظفين أن النجم البرتغالي قام بمنح أحذية رياضية باهظة الثمن، لطباخ في الفندق، بعد أن قدم له وجبة تقليدية مغربية ونالت إعجابه كثيراً، كما أعطاه منحة مالية تشجيعاً له على المواصلة في الإبداع بنفس الطريقة في مجاله.

وأكدت الصحيفة المغربية أن "رونالدو" من أكثر اللاعبين الذين يقومون بالأعمال الخيرية، من خلال قيامه بتقديم مبالغ مالية لمساعدة الفقراء، ومشاركته في حملة التبرعات بالدم للمرضى في عدة مناسبات خارج الميدان، بينما يتمتع بالشخصية القوية المتسمة بالثقة في النفس خلال المباريات.

وشارك "رونالدو" مع يوفنتوس هذا الموسم 2019-2020 في 5 مباريات بالدوري الإيطالي ودوري أبطال أوروبا، وقد ساهم خلالهم في 3 أهداف. 

المصدر | الخليج الجديد