الأحد 29 سبتمبر 2019 08:29 ص

غادر لواء عسكري من الجيش السوداني، اليمن، بعد انتهاء مهامه، ضمن عمليات التحالف العربي الذي تقوده السعودية، قبل أن ينضم لواء جديد للمهام شمال غربي اليمن.

وحسب بيان صادر عن المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة التابعة للجيش اليمني، فإن "لواء من الجيش السوداني المشارك ضمن قوات التحالف، غادر السبت، بعد انتهاء فترة مشاركته التي استمرت قرابة العام".

وأضاف البيان: "قيادة الجيش في المنطقة الخامسة، أقامت حفلا توديعيا للواء الرابع حزم، أحد ألوية القوات السودانية المشاركة ضمن قوات التحالف في اليمن".

وفقا للمركز الإعلامي، فقد استقبلت قيادة الجيش، لواء جديدا من القوات السودانية حمل اسم "اللواء السادس حزم"، ليحل مكان اللواء الرابع المغادر، للمشاركة فيما سماها "معركة الواجب ونصرة الشقيق.. معركة تحرير اليمن من عناصر المليشيا والتمرد التي تمثل اليد الإيرانية في المنطقة العربية".

وقبل أسبوعين، قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني "عبدالفتاح البرهان"، إن سحب القوات السودانية من اليمن "سيتم عند الضرورة".

وأوضح "البرهان"، أن القوات السودانية في اليمن "لا تقاتل ضد أي طرف، بل تقوم فقط بأعمال دفاعية".

ويشارك السودان في حرب اليمن، التي تقودها السعودية والإمارات، منذ مارس/ آذار 2015، ولم يعلن عن عدد قواته المشاركة في الحرب، لكنه أعلن استعداده إرسال 6 آلاف مقاتل.

ومنذ 5 أعوام، يشهد اليمن حربا بين القوات الحكومية، مدعومة بالتحالف بقيادة السعودية وعضوية الإمارات من جهة، وبين الحوثيين، المتهمين بتلقي دعم ايراني من جهة أخرى، والذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.

المصدر | الخليج الجديد