الثلاثاء 8 أكتوبر 2019 09:10 ص

أكد خبير عسكري إيراني، تراجع العمليات العسكرية التي تشنها قوات التحالف العربي بقيادة السعودية، في اليمن. 

وقال الخبير الاستراتيجي الإيراني "هادي محمدي"، إن هناك مؤشرات إيجابية حدثت خلال الأيام الماضية، حيث وجدنا تخفيفا للعمليات السعودية في اليمن.

واعتبر "محمدي"، هذا التطور، مؤشرا نحو مفاوضات جدية ذات أثر استراتيجي باتجاه تخفيف التوترات في المنطقة.

وأضاف في حديث لراديو "سبوتنيك"، أن هناك عروضا تقدمها عدة دول للوساطة بين إيران والسعودية، مشيرا إلى أن وقف العمليات في اليمن يمكن أن يفتح الطريق لمفاوضات مباشرة مع الرياض.

وحول لقاء وزيري النفط الإيراني والسعودي خلال اجتماعات "أوبك"، قال "محمدي": "إن هذا اللقاء روتيني ضمن اللقاءات العادية لمسؤولي أوبك، التي يبحثون خلالها السياسات النفطية، لكن اللقاءات السياسية مع مسؤولي المملكة لم تبدأ بعد".

وشدد على أن وقف الحرب في اليمن سيصب في المصالح الاستراتيجية للسعودية، مؤكدا بدء مفاوضات بين الحوثيين، والجانب الأمريكي.

وقبل أيام، كشفت مصدر عسكري كبير في اليمن، مقرب من الحوثيين، إن السعودية فتحت اتصالا مع رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين؛ "مهدي المشاط"، عبر طرف ثالث (لم يكشف عنه).

وعرض الحوثيون، المدعومون من إيران، قبل أسبوعين، التوقف عن شن هجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة على السعودية، إذا فعل التحالف الذي تقوده المملكة، الشيء نفسه.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده الجارة السعودية، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين.

المصدر | الخليج الجديد + سبوتنيك