الاثنين 14 أكتوبر 2019 07:12 م

حذر وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو"، إيران، من أنها ستواجه انهيارا اقتصاديا، "إذا لم يغير النظام الإيراني سلوكه ويتصرف كدولة سوية".

وقررت الإدارة الأمريكية، أول من أمس، إرسال قوات إضافية وأسلحة إلى السعودية. 

وهذه المرة تركز القوات الأمريكية على دعم العمليات الجوية، وتشمل سربين من المقاتلات الدفاعية، فضلاً عن قوة استطلاع وبطاريات "باتريوت" وصواريخ "ثاد".

وقال "بومبيو"، في هذا الصدد، في تغريدة على "تويتر"، إن الولايات المتحدة "تقوم بنشر قوات إضافية ومعدات عسكرية في المملكة العربية السعودية لتعزيز قدارتها الدفاعية، وللمساعدة في التصدي للعدوان الإيراني".
 

 

وفي تغريدة منفصلة أخرى، شدد "بومبيو" على تعديل السلوك الإيراني، في إشارة إلى استراتيجية الضغط الأقصى التي تتبعها الولايات المتحدة، منذ مايو/أيار 2018، بعد إعلان 12 شرطاً للتوصل إلى اتفاق جديد بعدما طوى الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، صفحة اتفاق فيينا الموقع في 2015، وأعاد العقوبات الاقتصادية على إيران.

وكتب "بومبيو"، "يجب أن يغير النظام الإيراني سلوكه، ويتصرف كدولة سوية وإلا فسينهار اقتصاده".
 

 

والجمعة، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية نشر 3 الآف جنديا إضافيا في السعودية في إطار رد الفعل على قصف المنشآت النفطية في 14 سبتمبر/أيلول الماضي.

وجاء في بيان للمتحدث باسم وزارة الدفاع "جوناثان هوفمان": "بناء على طلب من القيادة المركزية الأمريكية، أذن وزير الدفاع الأمريكي مارك إيسبر بنشر قوات أمريكية إضافية ومعدات أخرى في المملكة العربية السعودية: سربان من المقاتلات، وجناح جوي واحد، ونظام واحد "ثاد".

وتتعهد أمريكا بحفظ الأمن السعودي مقابل نفقات مالية باهظة تقدمها السعودية، ويشمل جزء منها أيضًا صفقات سلاح بالمليارات.

المصدر | الخليج الجديد