الأربعاء 23 أكتوبر 2019 03:09 م

ألقت الأجهزة الأمنية الكويتية القبض على سيدة تونسية تحمل الجنسية الفرنسية، بعد انتشار مقطع صوتي منسوب لها تسيء فيه على الكويت.

وأحالت الأجهزة الأمنية السيدة التي تدعى "ريم الماجري" وهي تونسية على كفالة إحدى المؤسسات الصحفية، وتحمل جواز سفر فرنسي إلى النيابة العامة بتهمة الإساءة للكويت.

وتم ضبط السيدة، بعد صدور أمر بإلقاء القبض عليها، حيث حاولت إنكار علاقتها بالمقطع الصوتي، لكنها عادت واعترفت بتسجيلها له، مبررة أنه كان مجرد رسالة منها إلى صديق لها.

ووصفت السيدة المذكورة في المقطع المتداول الكويتيين بأنهم "حمير" وأن الدولة "قائمة على شهادات مزيفة"، كما وصفت الدولة أيضا بأنها "دولة مغفلة" يقودها "المصاروة (المصريين) بشهادات مزورة".

وأعرب ناشطون عن غضبهم من تصريحات "ريم"، مطالبين بمحاسبتها.

ونفت السفارة الكويتية بفرنسا ما تم تداوله حول أن السيدة المذكورة دبلوماسية تونسية تعمل في السفارة الكويتية بفرنسا.

وقال السفير الكويتي هناك "سامي السليمان" في تصريح لصحيفة "الراي" الكويتية: "إن السيدة المذكورة لا تعمل في السفارة الكويتية في باريس، وليس لها أي صلة بها، وإن طاقم السفارة الدبلوماسي يضم 3 دبلوماسيات خريجات من فرنسا".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات