الخميس 24 أكتوبر 2019 05:07 ص

قاد النجم الأرجنتيني "ليونيل ميسي"، نادي برشلونة، إلى العودة بفوز صعب من ميدان سلافيا براغ التشيكي بهدفين لهدفين.

كما عاد النجم المصري "محمد صلاح"، إلى ليفربول، وساهم بهدف في الفوز على جينك البلجيكي بأربعة أهداف لهدف.

بينما حسم إنتر ميلان قمة مباريات الأربعاء، بالفوز على ضيفه دورتموند بثنائية نظيفة.

وضمن مباريات المجموعة السادسة، سجل "ميسي"، هدف التقدم لبرشلونة في مرمى سلافيا بعد 3 دقائق من انطلاق المباراة، ثم عادل الفريق المحلي النتيجة في الدقيقة (50) عبر بان يوريل، قبل أن يحقق النادي الكتالوني الفوز بفضل النيران الصديقة للاعب "سلافيا بيتر أولاينكا"، في الدقيقة (57).

وأصبح "ميسي"، أول لاعب في التاريخ، يسجل في 15 موسما متتاليا بدوي أبطال أوروبا.

وعلى ملعب جوتسيبي مياتزا، انتزع إنتر ميلان فوزه الأول في المجموعة، عقب تغلبه بهدفين دون رد على ضيفه بوروسيا دورتموند.

وارتفع رصيد برشلونة إلى 7 نقاط في الصدارة، بينما احتل إنتر ميلان المركز الثاني، برصيد 4 نقاط، متفوقا بفارق المواجهات المباشرة على دورتموند صاحب المركز الثالث، ليقبع سلافيا في مؤخرة الترتيب برصيد نقطة وحيدة.

من جانب آخر، واصل نابولي الإيطالي تصدره للمجموعة الخامسة بعد فوزه على ريد بول سالزبورغ النمساوي بثلاثة أهداف لهدفين.

في حين عاد ليفربول بفوز كبير من ملعب جينك البلجيكي بأربعة أهداف لهدف، كان لـ"صلاح"، هدف من بينها بعد عودته إلى الملاعبن إثر تعافيه من الإصابة.

ورفع نابولي رصيده إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة بفارق نقطة واحدة عن ليفربول، بينما تجمد رصيد سالزبورغ عند 3 نقاط في المركز الثالث.

وفي المجموعة الثامنة تعادل ليل الفرنسي مع فالنسيا الإسباني بهدف لكل منهما، ليرفع الأخير رصيده إلى 4 نقاط في المركز الثالث، متأخرا بثلاث نقاط عن تشلسي المتصدر، الفائز في وقت سابق على أياكس بهدف نظيف.

بينما حصد ليل نقطته الأولى في دور المجموعات محتلا بها المركز الأخير.

أما بنفيكا البرتغالي، ففاز على ليون الفرنسي بهدفين لهدف، ضمن منافسات المجموعة السابعة التي يتصدرها لايبزيغ الألماني برصيد 6 نقاط، إثر فوزه في وقت سابق، على زينيت الروسي بهدفين لهدف.

ويتقاسم ليون وزينيت المركز الثاني برصيد 4 نقاط، ليبقى بنفيكا متذيلا للترتيب برصيد 3 نقاط.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات