الخميس 31 أكتوبر 2019 05:29 ص

قال الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، الأربعاء، إن المسيحيين في الشرق الأوسط يعيشون "وضعا كارثيا، ويتعرضون للاضطهاد والسرقة".

وأضاف في مؤتمر صحفي، عقب محادثاته مع رئيس الوزراء المجري "فيكتور أوربان" في بودابست، أن "المسيحيين اليوم في محنة"، بحسب ما نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء.

واعتبر "بوتين" "أنهم (المسيحيين) يتعرضون للاضطهاد والقتل والاغتصاب والسرقة".

وشدد على أن "روسيا تبذل كل ما في وسعها لدعم المسيحيين في الشرق الأوسط".

وفي وقت سابق الأربعاء، كشف المتحدث باسم الرئاسة الروسية "ديمتري بيسكوف"، في تصريحات صحفية، عن عقد لقاء بين "بوتين" ورؤساء كنائس الشرق الأوسط في العاصمة المجرية بودابست، جرى خلاله بحث سبل حماية المسيحيين ووجودهم في المنطقة.

وأوضح "بيسكوف"، أنه تم تنظيم هذا الاجتماع في بودابست، بمسعى من رئيس الوزراء المجري.

وأضاف: "روسيا تفعل الكثير لحماية الكنائس في الشرق الأوسط... لقد فعلت الكثير من أجل هذا في سوريا أيضا".

المصدر | الأناضول