عُرضت في مدينة سان بطرسبورغ وثائق تضم تقييم جهاز الاستخبارات السوفيتي "كي جي بي" للرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" خلال فترة عمله في صفوفه.

يأتي ذلك إثر رفع الأرشيف المركزي للوثائق التاريخية والسياسية في سان بطرسبورغ السرية عن وثائق خاصة بكبار المسؤولين في روسيا، بما في ذلك "بوتين"، حسب موقع "روسيا اليوم".

 كان "بوتين" دخل إلى سجلات "كي جي بي" منذ التحاقه بالعمل فيه عام 1975، وكان عمره حينها 23 عاما.

وورد في تقييم الـ"كي جي بي" أن "بوتين" يتميز بقدراته التنفيذية وانضباطه ونزاهته، وكان يشارك في النشاطات الخاصة بتحسين المهارات، ويسعى دائما إلى الرفع من مستواه.

ويصف التقييم ذاته "بوتين" بأنه تميز بـ"بتماسكه الأخلاقي"، وبنفوذه بين زملائه، وكان يمارس في أوقات فراغه رياضة الجودو والسامبو.

وأتيحت في معرض سان بطرسبورغ المكرس للاحتفال بالذكرى التسعين لتأسيس الأرشيف المركزي، مشاهدة نسخ من وثائق تقييم الـ"كي جي بي" لـ"بوتين" ولسياسيين اثنين آخرين، هما عمدتي سان بطرسبورغ السابقين "فالنتينا ماتفينكو" و"غريغوري بولتافتشينكو".

و"بوتين" من مواليد 7 أكتوبر/تشرين الأول 1952، وهو سياسي روسي وضابط مخابرات سابق يشغل منصب رئيس روسيا منذ عام 2012. وكان يشغل هذا المنصب سابقا من عام 2000 حتى 2008. وبين فترتي رئاسته، كان أيضا رئيس وزراء روسيا تحت رئاسة أحد المقربين منه وهو "ديمتري ميدفيديف".

المصدر | الخليج الجديد + روسيا اليوم