الخميس 31 أكتوبر 2019 05:27 م

ندد الرئيس الأمريكي، "دونالد ترامب"، بإطلاق مجلس النواب رسميا إجراءات عزله، الخميس، معتبرا الأمر "أكبر حملة ملاحقة في تاريخ أمريكا"، ومحذرا من تداعياته على اقتصاد البلاد.

وفي تغريدات عبر حسابه على "تويتر"، وصف إجراءات عزله بأنها "أكبر مطاردة ساحرات في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية".

وأضاف، في تغريدة أخرى "خدعة المساءلة والعزل التي يطرحها مجلس النواب تلحق الضرر البالغ بسوق الأوراق المالية الأمريكي، لكن الديمقراطيين لا يهتمون".

وفي وقت سابق، الخميس، علق البيت الأبيض على قرار مجلس النواب الأمريكي بقوله: "الديمقراطيون لم يفعلوا أي شيء، إلا الانتهاك الصارخ غير المقبول للوائح وقوانين مجلس النواب، بمضيهم قدما في إجراءات العزل".

وصوت مجلس النواب الأمريكي بأغلبية 232 صوتا مقابل 196 صوتا، الخميس، على المضي في إجراءات عزل "ترامب"، عبر إطلاق عملية التحقيق رسميا، في جلسات معلنة، بشأن اتهامات بحق الرئيس الأمريكي. 

وينص التشريع على بدء عقد جلسات استماع علنية في إطار 6 لجان بمجلس النواب، هي: "الاستخبارات والخدمات المالية والشؤون الخارجية والمراقبة والإصلاح والنفقات والواردات واللجنة القانونية".

ويتضمن التحقيق مساءلة "ترامب" عن اتصال هاتفي أجراه مع نظيره الأوكراني، "فولوديمير زيلينسكي"، وتفاصيل تتضمن تقديم مساعدات عسكرية لكييف مع جعلها مرهونة بإجراء أوكرانيا تحقيقات مع منافسه السياسي، ونائب الرئيس السابق "جو بايدن"، أحد كبار الديمقراطيين الذين يسعون لتحدي الرئيس الأمريكي في الانتخابات الرئاسية العام المقبل.

واستخدم "ترامب" وصف "مطاردة الساحرات"، عشرات المرات، لنزع الشرعية والموضوعية عن أي تحقيق يجري بشأنه، مستلهما ذلك من حملات المحاكمة العنيفة التي شنتها الكنيسة ضد من تتهمهم بممارسة السحر والشعوذة قديما، وشملت محاكمات صورية وإعدامات وإحراقا هستيريا لمعارضي آراء الكنيسة، بدعوى ممارستهم للسحر المحرم، وقدر ضحاياها بعشرات الآلاف، بين القرنين الـ 15 والـ 18 في أوروبا ومستعمراتها في أمريكا الشمالية.

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد