الجمعة 8 نوفمبر 2019 09:27 ص

احتل اسم الممثل المصري الراحل "هيثم أحمد زكي" صدارة قائمة البحث في محرك البحث الأشهر "جوجل"، بعد يوم واحد من إعلان وفاته وتشييع جنازته.

وكان نقيب المهن التمثيلية بمصر "أشرف زكي"، قد أعلن وفاة الممثل الشاب "هيثم أحمد زكي"، ابن الممثل الراحل "أحمد زكي" بشكل مفاجئ.

وقال "زكي" إن الوفاة كانت "طبيعية بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية".

وأضاف أن الراحل أصيب بالإعياء والإرهاق بسبب التمارين وتعاطيه جرعة زائدة من العقاقير التي تسببت في إعيائه خلال فترة تواجده في الجيم (التمارين الرياضية).

وأشار نقيب المهن التمثيلية إلى أن الشباب في سن الراحل "هيثم أحمد زكي" اعتادوا تناول العقاقير والمقويات المرتبطة بالرياضة وخاصة بالجيم، مؤكدا أن هناك العديد من الأشخاص أصيبوا بهبوط في الدورة الدموية بسبب مقويات العضلات.

وأشار إلى أنه لم يكن هناك أي شخص من عائلة الفنان هيثم أحمد زكي وقت استلام الجثمان، موضحًا أن شقيقه من والدته لم يتمكن من التواجد لاستلام الجثمان بسبب تواجده في العاصمة البريطانية لندن مع والده رجل الاعمال "عز بركات".

وخاض "هيثم" مشوارا قصيرا في عالم التمثيل لم يتخط 13 عاماً، قدم خلالها 6 أفلام سينمائية، من أبرزها دوره الأول خلال "حليم"، العمل السينمائى الذى جمع بين "هيثم أحمد زكي" ووالده، ثم قدّم شخصية "علي راضي" مهرج السيرك فيلم "البلياتشو"، الذى يعتبر أول بطولة منفردة له.

كما قدم دور أحد أبناء السيدة الصعيدية من خلال فيلم "كف القمر"، وصولاً إلى دور "مصطفى الكتاتني"، خلال آخر أعماله السينمائية "الكنز".

وجرى تشييع جثمان "هيثم" من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين إلى مقابر الأسرة بأكتوبر.

وأظهرت معاينة جهات التحقيق لموقع وفاة الفنان الشاب هيثم أحمد زكي، وجود "مكمل غذائي"، كان يتناوله الفنان الراحل بسبب ذهابه إلى "الجيم"، ورجحت التحريات والتحقيقات، أنَّ سبب إصابته بـ"مغص" هو تناوله تلك المكملات الغذائية، مع ضعف تناول الطعام، ما نتج عنه إصابته بحالة إعياء شديدة قبل وفاته بيوم واحد.

المصدر | الخليج الجديد