السبت 9 نوفمبر 2019 01:48 م

أعرب أمير الكويت الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح"، السبت، عن تعازيه بضحايا الزلزال الذي ضرب محافظة أذربيجان الشرقية شمال غربي إيران.

وعبر أمير الكويت في برقية أرسلها للرئيس الإيراني "حسن روحاني"، عن خالص تعازيه وصادق مواساته لأسر ضحايا الزلزال الذي ضرب ضواحي مدينة ميانة شمالي غرب البلاد وأسفر عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين، سائلا الله أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته، وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية آملا "أن يتمكن المسؤولون في البلد الصديق إيران من تجاوز آثار هذه الكارثة الطبيعية".

كما بعث ولي العهد الكويتي الشيخ "نواف الأحمد الجابر الصباح" برقية تعزية مماثلة إلى "روحاني" ضمنها خالص تعازيه وصادق مواساته له ولأسر ضحايا الزلزال.


كما بعث الشيخ "جابر المبارك الحمد الصباح" رئيس مجلس الوزراء الكويتي برقية تعزية مماثلة.

وضرب زلزال شدته 5.6 درجات على مقياس ريختر، شمال غربي إيران، في الساعات الأولى من صباح الجمعة.

وقال مركز رصد الزلزال الأوروبي المتوسطي، إن الزلزال الذي وقع على عمق 10 كيلومترات، جاء على بعد 65 كيلومترا من هراواباد.

وحسب التليفزيون الإيراني، فقد أسفر الزلزال عن سقوط 3 قتلى و20 مصابا.

يشار إلى أن هذا هو ثاني زلزال يضرب إيران خلال الساعات الماضية، حيث ضرب زلزال بلغت قوته 4.2 درجة على مقياس ريختر ليل الخميس، بلدة رويدر التابعة لمحافظة هرمزكان جنوبي إيران.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات