الاثنين 9 ديسمبر 2019 09:45 م

نصحت (إسرائيل) 3 شركات طاقة بعدم بدء العمل في حقل أفروديت للغاز قبالة قبرص حتى يتوصل البلدان إلى اتفاق بشأن ملكية الاحتياطيات.

جاء ذلك في خطاب بعثه "عودي أديري" المدير العام لوزارة الطاقة الإسرائيلية في 24 نوفمبر/تشرين الثاني، المنصرم، إلى مسؤولين في الشركات الثلاث، وفقا لوكالة "رويترز".

ووقعت قبرص الشهر الماضي امتيازا مدته 25 عاما مع "نوبل إنرجي" و"شل" و"ديليك" للحفر والتنقيب في حقل أفروديت، الذي اُكتشف في البداية في 2011.

وقال "أديري" إنه يجب ألا يبدأ التطوير لحين التوصل إلى اتفاق بين حكومتي (إسرائيل) وقبرص.

وأكد الخطاب على موقف (إسرائيل) الممتد منذ فترة طويلة بأن هناك حاجة إلى اتفاق "لتسهيل الاستكشاف والتطوير العادل للحقل".

وذكر "أديري" أن أحد الخيارات التي أثيرت، كان أن تجري الشركات المرخص لها من الجانبين مفاوضات مباشرة، تخضع لموافقة كلتا الحكومتين.

ويحوي حقل أفردويت 4.1 تريليون قدم مكعبة من الغاز وفقا للتقديرات، وعلى المحك نحو 10% من المخزون، وهو ما يمثل جزءا صغيرا من الغاز المُكتشف بالفعل في (إسرائيل).

يذكر أن قبرص و(إسرائيل) عالقتان في نزاع مستمر منذ عدة سنوات بشأن احتياطيات الغاز التي تمتد إلى حدود البلدين البحرية، ولا توجد ضمانات بالتوصل إلى تسوية قريبا.

المصدر | الخليج الجديد+رويترز