نفذت السلطات المصرية، الأربعاء، حكم الإعدام شنقا بحق "إبراهيم محمود"، المدان باغتصاب طفلة عمرها 20 شهرا، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"طفلة البامبرز".

وتسلمت مشرحة زينهم، وسط القاهرة، جثمان المتهم "إبراهيم محمود الرفاعي" (35 عاما)، تمهيدًا لتسليمه إلى أسرته، لدفنه بمقابر عائلته.

وكانت محكمة جنايات المنصورة، شمال القاهرة، قضت بإعدام المذكور في القضية رقم 8130 جنايات بلقاس والمقيدة برقم 477 لسنة 2017 كلي شمال المنصورة.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2018، أيدت محكمة النقض (أعلى محكمة للطعون في البلاد)، حكم الإعدام الصادر بحق المحكوم عليه.

وتعرضت الطفلة "جنا محمد السيد"، 20 شهرًا، إلى عملية خطف واغتصاب على يد "إبراهيم محمود الرفاعي"، بقرية ديملاش التابعة لمركز بلقاس بمحافظة الدقهلية، ما تسبب في إصابتها بنزيف حاد، تم نقلها على أثره إلى المستشفى.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات