الأحد 29 ديسمبر 2019 06:29 م

تعرضت شركة الملابس الرياضية العالمية (نايكي)، لانتقادات لاذعة من مدونين بمواقع التواصل الاجتماعي، يعارضون ارتداء النساء للنقاب، بعدما ظهرت سعودية في مقطع فيديو ترتدي نقابا يحمل شعار الشركة.

وكان مقطع فيديو لامرأة سعودية منتقبة غاضبة من عدم تلبية مسؤولين محليين احتياجاتها، انتشر على نطاق واسع، لكن شعار شركة "نايكي" على نقابها لفت انتباه معارضي ارتداء النقاب من عدة دول.

ولم تعلق الشركة التي أعلنت عام 2017 عن إنتاج أول حجاب رياضي، على الانتقادات الموجهة ضدها، وما إذا كان نقاب المرأة في الفيديو من إنتاج مصانعها بالفعل.

لكن شعار شركة ”نايكي“ على نقابها لفت انتباه معارضي ارتداء النقاب من عدة دول، ما دفعهم لتوجيه انتقادات لاذعة للشركة والمطالبة بمقاطعة منتجاتها.

وبينما كان النقاش حول الفيديو والوسم (#نساء_القريات) في مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، يتمحور حول شكوى المرأة التي تعيش في محافظة القريات في منطقة الجوف، تناول معارضو ارتداء النساء للنقاب، الحادثة من زاوية أخرى، ووجهوا عبر الوسم  (#burka) الذي يعني "النقاب أو البرقع" انتقاداتهم للشركة؛ بزعم أنها تساعد على إلزام النساء كي يرتدين النقاب.

 

وراح الكاتب السعودي، "محمد البكر"، ينتقد منع المرأة بطلة الفيديو ونساء أخريات برفقتها من الدخول إلى اجتماع لتقديم طلباتهن فيه.

لكن شركة "نايكي" كانت تتلقى سيلا من الانتقادات ودعوات المقاطعة لمنتجاتها في عدة دول بالعالم.

ومن غير الواضح في الفيديو، إن كان شعار "نايكي" موجودا على نقاب المرأة أو على حجابها بلونهما الأسود، حيث شكك مدونون سعوديون في أصالة المنتج مشيرين إلى أن المنتج ربما يكون مقلدا.

ونشر مغردون مقطعا صوتيا لها في وقت لاحق تستنجد بولي العهد، الأمير "محمد بن سلمان" تقول فيه إنه أصبح مطلوبا القبض عليها بسبب ظهورها في مقطع تهاجم فيه الفساد.

 

المصدر | الخليج الجديد