الأحد 5 يناير 2020 06:00 م

أعربت وزارة الخارجية البحرينية عن إدانة المنامة قرار تركيا بإرسال قوات عسكرية إلى ليبيا.

جاء ذلك في بيان صادر عنها، الأحد، للتعليق على موافقة البرلمان التركي على اتفاقية تركيا مع حكومة الوفاق الوطني الليبية، المعترف بها دوليا، وهو الاتفاق الذي يمهد لإرسال جنود إلى ليبيا بناء على طلب الحكومة الليبية.

واعتبرت الخارجية البحرينية أن هذا القرار "يعد تدخلاً مرفوضاً في الشأن الداخلي لدولة ليبيا، وانتهاكا لقرارات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة".

كما رأى البيان أن ذلك القرار "مخالفة للموقف العربي الذي تبناه مجلس جامعة الدول العربية بتاريخ 31 ديسمبر/كانون الأول 2019، ويعرقل الجهود الهادفة لإعادة السلام والاستقرار في جميع أنحاء ليبيا".

وطالبت الخارجية البحرينية المجتمع الدولي القيام بمسؤولياته في مواجهة هذا التطور الذي يحمل تهديدا للأمن القومي العربي والمنطقة بأسرها.

وشددت على ضرورة دعم جميع المساعي الرامية للقضاء على الإرهاب، وردع جميع التنظيمات الإرهابية في دولة ليبيا، ودعم الجهود الدولية الساعية لتسوية شاملة، واستعادة الدولة الوطنية ومؤسساتها القادرة على القيام بدورها في تحقيق التنمية والرخاء للشعب الليبي، بحسب وصفه.

ووافق البرلمان التركي، الخميس، على تفويض الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، بإرسال قوات تركية لليبيا، بناء على طلب حكومة الوفاق الليبية.

ووقعت تركيا مع حكومة الوفاق الليبية نهاية العام الماضي، على مذكرتي تفاهم للتعاون في مجالي الأمن والأمن البحري، وهو ما أثار موجة من الاعتراض لدى عدد من الدول، خاصة الداعمة للجنرال "خليفة حفتر"، الذي يقاتل حكومة الوفاق المعترف بها دوليا.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات