الأربعاء 15 يناير 2020 04:44 م

أكد وزير الشؤون الخارجية العماني "يوسف بن علوي"، الأربعاء، دعم مسقط لرئيس النظام السوري "بشار الأسد".

وأعرب "بن علوي" عن "ثقة القيادة العمانية بقدرة سوريا قيادة وشعبا على تجاوز هذه الحرب واستعادة الأمن والازدهار فيها"، بحسب الوكالة السورية الرسمية "سانا".

وبحث "بن علوي" مع نظيره السوري "وليد المعلم"، الذي يزور مسقط، العلاقات الثنائية، والتحديات التي تواجه البلدين.

وقدم "المعلم" التعازي الحارة بوفاة سلطان عمان "قابوس بن سعيد "، مشيدا بـ"الدور الكبير الذي لعبه السلطان الراحل في تعزيز أواصر العلاقة بين البلدين الشقيقين".

وأكد وزير الخارجية السوري ثقته بأن "سلطنة عمان ستتابع طريقها نحو التقدم والازدهار بقيادة السلطان هيثم بن طارق".

وفي يوليو/تموز الماضي، زار "بن علوي" العاصمة السورية دمشق، والتقى "الأسد" لبحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها وتعزيز المساعي الرامية إلى استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتعد سلطنة عمان الدولة الخليجية الوحيدة التي لم تقطع علاقتها بنظام "الأسد"، منذ قيام الثورة السورية عام 2011.
 

المصدر | الخليج الجديد + وكالات