الاثنين 20 يناير 2020 10:48 ص

تقدم الاتحاد التايلاندي لكرة القدم بشكوى رسمية ضد المنتخب السعودي، بسبب ما وصفه بالقرارات التحكيمية المشكوك فيها.

وقال الاتحاد التايلاندي إنه بعث ببرقية احتجاج رسمية إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بسبب "القرارات التحكيمية"، خلال مباراتهم أمام الأخضر السعودي في ربع نهائي بطولة آسيا تحت 23 عاما، المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020، واصفا "ركلة الجزاء التي احتسبت لمصلحة المنتخب السعودي بأنها ظالمة".

وقال الاتحاد التايلاندي في برقية الاحتجاج: "كان الحكم في البداية قد منح ركلة حرة على حافة منطقة الجزاء، ولكنه بعدما عاد إلى تقنية الفيديو (الفار) منح ركلة جزاء، رغم أن إعادة الفيديو تظهر أن الإعاقة كانت خارج منطقة الجزاء".

صحيفة "بانكوك بوست" التايلاندية، قالت أيضا إن الاتحاد سيسعى إلى الحصول على تفسيرات واضحة حول قرارات الحكم، التي تسببت في إقصاء المنتخب التايلاندي من البطولة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر في الاتحاد التايلاندي قوله: "سنقدم مذكرة كاملة، وكيف أن الحكم حرص على منح لاعبينا بطاقات صفراء خلال المباراة، فيما لم يعاقب اللاعبون السعوديون في وقائع مماثلة".

وتابع المصدر: "نريد أن نعرف ما الأساس المنطقي وراء اختيار حكم المباراة، وكافة المسؤولين عن إدارة اللقاء".

واختتم الاتحاد التايلاندي برقيته، قائلا:"نريد أن نحصل على توضيح، على أي بند استند حكم الفار على أن تلك اللعبة ركلة جزاء لمصلحة السعودية".

وفاز المنتخب السعودي على نظيره التايلاندي بهدف دون رد، في المباراة المقامة على ستاد ثاماسات في باثوم ثاني، في تايلاند.

وسجل هدف المنتخب السعودي، "عبد الله الحمدان"، في الدقيقة 78 من زمن اللقاء.

ويتأهل إلى دورة الألعاب الأوليمبية في طوكيو أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في البطولة.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات