الجمعة 24 يناير 2020 09:06 ص

انطلقت مظاهرات شعبية كبيرة الجمعة في بغداد دعا إليها زعيم التيار الصدري في العراق "مقتدى الصدر" للمطالبة بخروج القوات الأمريكية والأجنبية من العراق.

وجاءت دعوة "الصدر" بعد تصويت في البرلمان العراقي على تفويض الحكومة بإنهاء تواجد القوات الأجنبية في البلاد.

واكتظت الشوارع منذ ساعات الصباح الأولى بجموع المتظاهرين في ظل إجراءات أمنية مشددة وانتشار كبير لقوات الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية والجيش والأجهزة الاستخبارية لتأمين الشوارع أمام حركة المتظاهرين.

وشوهد مئات من المشاركين في التظاهرة وهم يلبسون أكفانا بيضاء، كما رفعت بعد التاسعة من صباح الجمعة شعارات رافضة للوجود الأمريكي في العراق، وعبارات منددة بقيام الأمريكيين بقتل قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني "قاسم سليماني"، ونائب رئيس ميليشيات "الحشد الشعبي" "أبو مهدي المهندس".

ولم يقتصر التظاهر على سكان العاصمة بغداد، إذ قامت حافلات حكومية بنقل أعداد كبيرة من أنصار "الصدر" والميليشيات المسلحة من المحافظات الجنوبية للمشاركة في التظاهرة.

وقالت مصادر أمنية لـ"العربي الجديد" إن القوات العراقية أمّنت مكان التظاهر بشكل كامل، من خلال قطع جسور الجادرية والطابقين والمعلق، ومناطق الكرادة والعرصات والدورة والبياع المحيطة بمكان التظاهر، فضلا عن تسيير دوريات مكثفة في الشوارع القريبة من مكان التظاهر.

وأغلقت السلطات الأمنية جسري الجادرية والطابقين وسط بغداد لتامين سلامة المتظاهرين.

  • إلغاء الاتفاقيات الأمنية مع أمريكا

وجدد "مقتدى الصدر" دعوته، إلى إلغاء الاتفاقيات الأمنية مع الولايات المتحدة وغلق الأجواء العراقية أمام العمليات العسكرية الأمريكية، بحسب وسائل إعلام عربية.

وقال "الصدر"، إن "على دول الجوار العراقي وقف التدخل في الموقف العراقي مع الولايات المتحدة"، مطالبا الحكومة العراقية بعقد معاهدات عدم اعتداء مع كل دول الجوار.

"الصدر" أكد أيضا أنه سيتم التعامل مع الولايات المتحدة كدولة "محتلة ومعادية" إذا رفضت الخروج من العراق.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، دعا "الصدر" للتظاهرة في تغريدة له عبر "تويتر" قائلا "إلى ثورة عراقية لا شرقية ولا غربية (...) إلى مظاهرة مليونية سلمية موحدة تندد بالوجود الأمريكي وبانتهاكاته".

 

والخميس جدد "الصدر" دعوته للمظاهرة فقال في تغريدة له: "لقد دقت ساعة الاستقلال والسيادة، فهل أنتم عاشقون للوطن؟ يا عشاق الوطن، هبوا لنصرة المعشوق فهو يستصرخكم".

وفي وقت سابق، قال الشيخ "صلاح العبيدي" المتحدث باسم "الصدر" في تصريحات صحفية، إن المظاهرات "المليونية" سترفع شعاري إخراج القوات الأمريكية والأجنبية من العراق وضرب جميع الفاسدين في البلاد.

وعبر تويتر، أعرب ناشطون عن دعمهم للتظاهرات المطالبة برحيل القوات الأمريكية، مطالبين واشنطن باحترام إرادة الشعوب.

ودشنوا أوسمة عدة للتفاعل مع الحدث مثل " أمريكا برا برا" ، "مليونية سيادة العراق"، "ثورة العشرين الثانية 2020". 

وباتت مسألة وجود القوات الأمريكية مطروحة على أجندة السياسيين في العراق، إذ طالب بعضهم بخروجها وأقر البرلمان قرارا آخر يدعو إلى انسحاب القوات الأجنبية من العراق، ولقي القرار دعما من رئيس حكومة تصريف الأعمال، "عادل عبدالمهدي".

ويتمركز أكثر من 5 آلاف جندي أمريكي في عدد من القواعد العسكرية في العراق، وهم جزء من التحالف الدولي لمحاربة "الدولة الإسلامية" الذي تأسس عام 2014 لمواجه التنظيم.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات