الخميس 13 فبراير 2020 03:49 م

أعلن وزير الدفاع الأمريكي "مارك اسبر"، الخميس، أن البنتاجون اتفق مع حلف شمال الأطلسي (الناتو) على توسيع العمليات في العراق.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده "إسبر" في بروكسل مع  الأمين العام للناتو "ينس ستولتنبرج"، على خلفية إعلان الحلف توسيع مهتمه التدريبية في العراق، استجابة لمطالبة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" القيام بالمزيد من العمل في الشرق الأوسط.

وقال "ستولتنبرج" إن "وزراء دفاع دول الحلف وافقوا على توسيع مهمته التدريبية في العراق استجابة لمطالبة ترامب"، مشيرا إلى أن "الناتو سيضطلع ببعض أنشطة التدريب التي يتولاها التحالف الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم الدولة الإسلامية، وهو ما يعني أن القرار لا يتطلب زيادة عدد القوات الغربية بالعراق، لكنه سيكون بموافقة الحكومة العراقية".

ويقوم الحلف والتحالف بمهمتين غير قتاليتين (التدريب وتقديم الاستشارات)، بهدف تطوير قوات الأمن العراقية، لكن المهمتين تم تعليقهما بسبب مخاوف تتعلق بالاستقرار الإقليمي بعد حادثة اغتيال قائد "فيلق القدس" الإيراني "قاسم سليماني" في غارة أمريكية قرب مطار بغداد في 3 يناير/كانون الثاني الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات