الجمعة 14 فبراير 2020 09:39 ص

قال الجيش الإسرائيلي، إنه يتطلع لشراء وتطوير "أعداد كبيرة" من الطائرات المسيّرة بهدف رفع تفوقها العسكري بوجه أعدائها.

جاء ذلك، الخميس، خلال عرض الجيش الخطوط العريضة لخطة خمسية.

وتنظر (إسرائيل) لحزب الله اللبناني وحركة حماس الفلسطينية وفيلق القدس الإيراني على أنّهم أبرز أعدائها.

وصادق على هذه الخطة الممتدة بين 2020 و2024 وزير الدفاع "نيفتالي بينيت" وعرضت على رئيس الوزراء المنتهية ولايته "بنيامين نتنياهو"، وسوف "يصادق" عليها مجلس الوزراء لاحقا، وفق الجيش الإسرائيلي.

وقال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي "أفيف كوخافي" في بيان، إنّ الخطة "ستحسّن قوة الفتك لدى الجيش على صعيد الدقة وخفض مدد العمليات" العسكرية.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي "جوناثان كونريكوس" إنّ لدى هذه المنظمات "قدرة وهيكلية كهذه التي لدى جيش"، مضيفا أنّها تتحضر "لوابل غير مسبوق من القذائف والصواريخ ضد السكان المدنيين في إسرائيل وضد بنى تحتية". 

وأوضح خلال اجتماع تمّ عبر الهاتف أنّ الهجوم قد يأتي من "جبهتين أو ثلاث" بشكل "متزامن"، مضيفا أنه قد يتم أيضا إطلاق صواريخ طويلة المدى.

وتعوّل (إسرائيل) حاليا على منظومة "القبة الحديدية" من أجل اعتراض المقذوفات التي تأتي بغالبيتها من قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس وشهد ثلاث حروب مع (إسرائيل) منذ 2008.

وقال "كونريكوس" "نريد توسيع الفجوة بين قدراتنا وقدرات أعدائنا"، وذلك على الصعيد الدفاعي كما هو الحال مع المنظومات المضادة للمسيّرات، ولكن أيضا على الصعيد الهجومي مع تطوير مسيّرات قادرة على تنفيذ ضربات في "مناطق حضرية".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات