الجمعة 14 فبراير 2020 10:51 ص

أعرب الكرملين عن ثقته في أن تركيا ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لضمان أمن موظفي السفارة الروسية في أنقرة، وجميع المواطنين الروس الموجودين على أراضيها.

جاء ذلك تعليقا على تصريحات للسفير الروسي في أنقرة "أندريه يرخوف" أشار فيها إلى تلقيه تهديدات على خلفية تأزم الوضع في إدلب السورية.

والجمعة، قال الناطق الصحفي باسم الرئاسة الروسية "دميتري بيسكوف"، حول ما إذا كانت موسكو تفكر في فرض تقييدات على سفر المواطنين الروس إلى تركيا، "إن هذا السؤال يجب توجيهه إلى وزارة الخارجية"، مستدركا أنه "لا توجد حتى الآن أي مؤشرات في هذا الاتجاه".

وقالت السفارة الروسية بأنقرة في وقت سابق الجمعة، إن السلطات التركية شددت الإجراءات الأمنية حول السفارة الروسية بطلب منها بعد تلقي السفير تهديدات عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وكشف "يرخوف" في وقت سابق عن تلقيه تهديدات على صفحات التواصل الاجتماعي من قبيل: "(ودع حياتك)، (لن يحزن عليك أحد)، (لقد حان الوقت لكي تحترق)، إلخ".

وأردف السفير: "بالمناسبة، حدث هذا أيضا قبل 5 سنوات، ولكن بدلا من إدلب كانت حلب، كيف انتهى ذلك؟ أزمة الطائرة (المقاتلة الروسية التي أسقطتها تركيا) ومقتل السفير الروسي أندريه كارلوف. وبالمناسبة يتم تهديدي أيضا بشكل مباشر، هل حقا التاريخ لا يعلم أحدا؟".

وأشار إلى أن "التعطش الدموي لبعض المدونين والمنشورات، والغضب والكراهية، تؤدي أحيانا إلى تثبيط القدرة على التفكير المنطقي لديهم".

المصدر | الخليج الجديد+ روسيا اليوم