الأحد 16 فبراير 2020 09:50 م

دعا وزير العدل الأمريكي، "ويليام بار"، الرئيس الأمريكي، "دونالد ترامب، إلى التوقف عن كتابة التغريدات التي تتناول القضايا المطروحة أمام وزارة العدل.

وقال "بار"، ردا على اتهامات بأنه طلب من المدعين العامين هذا الأسبوع، بناء على طلب "ترامب"، تخفيض العقوبات التي طلبوا إنزالها بـ"روجر ستون"، (صديق "ترامب"): "أنا سعيد لأنّ الرئيس لم يطلب أبداً التدخّل بأي شكل من الأشكال في قضية جنائية".

لكنه أضاف أن تغريدات الرئيس وتصريحاته "تجعل أدائي وظيفتي أمراً مستحيلاً".

وأوصى ممثلو الادعاء العام بسجن "ستون" لمدة تتراوح بين 7 و9 أعوام، وذلك بعد ثورة غضب من "ترامب" أدان فيها التوصية الأصلية للحكم بالسجن لمدة 9 سنوات.

ووصف "ترامب" تلك العقوبة بأنها "قاسية للغاية"، وبعد ذلك ألغت الوزارة الادعاء، وطلبت عقوبة سجن "أقل بكثير"، ما دفع المدعين الأربعة للاستقالة من القضية، في احتجاج واضح.

وقال "بار" في حوار مع شبكة "إيه بي سي نيوز" الإخبارية الأمريكية، إنه يعتقد أنه حان الوقت لوقف التغريدات بشأن القضايا الجنائية المطروحة أمام وزارة العدل.

وأكد "بار" أنه يدرك أن تعليقاته قد لا تكون على هوى الرئيس، لكنه شدد على أنه يتعرض للتنمر أو التأثر من قِبل أي شخص.

وأضاف أن هذا يشير إلى "الكونجرس أو مجالس تحرير الصحف أو الرئيس، سأفعل ما أعتقد أنه صواب".

ومنذ أن تولى منصبه، واجه "ترامب" انتقادات لتسييسه مؤسسات حكومية غير حزبية مثل وزارة العدل.

ويقول منتقدو "ترامب" إن "بار" كان بمثابة محامي الرئيس، وليس رئيسا محايدا لنظام العدالة الأمريكي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات