الأحد 16 فبراير 2020 09:59 م

وقعت شركة "إف إن إس إس" (FNSS) للأنظمة الدفاعية التركية، اتفاقيةً لتصدير المجنزرة البرمائية (AACE) التي تقوم بصناعتها، إلى الفلبين.

وصرّح المدير العام للشركة "نائل كورت"، الإثنين، بأن المجنزرة البرمائية "كوندوز" (KUNDUZ) قد بيعت للفلبين، لتكون أول دولة من جنوب آسيا تستورد المركبة.

وقال "كورت"، إنه سيتمُّ الانتهاء من تفاصيل الاتفاقيه في الشهرين المقبلين، وسيتمُّ تسليمُ المركبة في بداية عام 2021.

وأضاف أن عقودًا جديدةً قد يتمُّ توقيعُها مع الفلبين، لاستيراد منتجاتٍ دفاعيةٍ أخرى من الشركة.

وقد استخدمت القوات البرية التركية المجنزرة "كوندوز" المطوّرة والمصنّعة محليًّا في العديد من المهام، وهي قادرةٌ على إجراء عمليّات الجرف والتصريف والحفر والنقل والهدم، حسب "كورت".

وأعلن المسؤول التركي، أن الشركة ستبدأ قريبًا الإنتاج الضخم لـ"كابلان إم تي" (KAPLAN MT)، وهي دبابة عسكرية متوسطة الوزن قامت "إف إن إس إس" بتطويرها بالتعاون مع شريكها الإندونيسيّ "بي تي بينداد" (PT Pindad).

يتكوّن التصميمُ الهندسيُّ للدبابة من منظومة حمايةٍ متقدّمةٍ من الصواريخ الباليستية والألغام مع نطاقٍ واسعٍ من القوة النارية، ويمكنها بأداء مهام متنوة بدءًا من دعم كتائب المُشاة وحتى مقاومة الدروع.

ويبلغ مدى المركبة 450 كيلومترًا مع سرعةٍ قصوى تبلغ 70 كيلومترًا في الساعة.

وقال "كورت" إن الشركة تُجري كذلك محادثاتٍ مع "هونداي روتم" في كوريا الجنوبية لنقل تكنولوجيا "نظام سامور لعبور الفجوة الرطبة البرمائية القابلة للانتشار السريع" (Samur Rapid Deployable Amphibious Wet Gap Crossing System) في المنتجات الأخرى لشركة "إف إن إس إس".

ويُعتبر نظام "سامور"، الذي يمكّن عناصر "القوات المسلحة التركية" من عبور الأنهار والجداول ويشبه "المحوّل"، أول مشروع تصميم وتطوير أصليّ لصناعة الدفاع التركية.

وقال "كورت" إن شركة "إف إن إس إس" تواجه الآن منافسةً جديّةً من ألمانيا -التي تملك نظامًا مشابهًا- في المناقصة الكورية الجنوبية التي يُتوقّع انتهاؤها في منتصف عام 2020.

وأضاف "كورت" أنه لو ربح الطرف التركيّ هذه المناقصة فإن الإنتاج الضخم لـ"سامور" سيبدأ في كوريا الجنوبية بعد سفر مهندسي "إف إن إس إس" إلى البلاد لنقل معرفتهم وخبرتهم.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات