الاثنين 2 مارس 2020 03:40 ص

أطاح ريال مدريد ضيفه وغريمه برشلونة من صدارة الدوري الإسباني، بعدما حسم مواجهة الكلاسيكو، بالفوز بهدفين نظيفين، الأحد، في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري.

ويدين النادي الملكي بفوزه الأول على برشلونة في الدوري على ملعبه "سانتياجو برنابيو"، منذ 2014، إلى الشابين "فينيسيوس جونيور" و"ماريانو دياز" اللذين سجلا الهدفين، الأول في الدقيقة (71) والثاني في الدقيقة (92) بعد دقيقتين فقط على دخوله.

وأعاد اللاعبان الى فريقهما والمشجعين البسمة، بعد تعادل وهزيمة في المرحلتين الماضيتين، وسقوط في منتصف الأسبوع على ملعبه، أمام مانشستر سيتي الإنجليزي بهدف مقابل هدفين، في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال.

واستحق ريال النقاط الثلاث، وفوزه الأول في الكلاسيكو على ملعبه منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول 2014، واستعادة الصدارة التي تنازل عنها في المرحلة الماضية، بخسارته أمام ليفانتي بهدف وحيد، لأنه كان الطرف الأفضل على مدار الشوطين.

ويأمل المدرب الفرنسي "زين الدين زيدان"، أن يمنح هذا الانتصار لاعبيه الدفع اللازم لمحاولة تصحيح مسار الفريق، لاسيما في دوري الأبطال، حيث يحتاج إلى جهود جبارة لمحاولة قلب النتيجة، حين يحل ضيفا على مانشستر سيتي في 17 الشهر الحالي.

في المقابل، لم يكن الاختبار الأول لمدرب برشلونة الجديد "كيكي سيتيين" في الكلاسيكو موفقا، وتواصلت عقدته أمام ريال مدريد إذ لم يفز على الأخير خلال مسيرته التدريبية سوى مرتين في الدوري الإسباني من أصل 9 مواجهات.

المصدر | الخليج الجديد