السبت 28 مارس 2020 09:46 م

أصيب "محمد رضا خاتمي" شقيق الزعيم الإصلاحي، الرئيس الإيراني السابق "محمد خاتمي" بفيروس كورونا.

و"محمد رضا خاتمي" طبيب وسياسي إصلاحي، شغل منصب رئيس البرلمان السادس وكان من بين الطلبة الذين أطلقوا على أنفسهم لقب "السائرون على خط الإمام" الذين اقتحموا السفارة الأمريكية في طهران.

ومن خلال رسالة عبر الفيديو وجه "خاتمي" انتقادا إلى تعامل الحكومة الإيرانية مع انتشار فيروس كورونا، داعيا إياها إلى العمل على تهيئة الظروف كي يتمكن المواطنون من التزام منازلهم والبحث عن الأسباب التي تجعلهم غير ملتزمين بالإرشادات الصحية.

وقال "خاتمي" إن عدم عمل الحكومات الإيرانية المتتالية بوعودها خلق حالة من عدم الثقة بين النظام والشعب.

وانتقد "خاتمي" دعوات الحكومة لرفع العقوبات الأمريكية، مشيرا إلى أن العقوبات هي نتيجة السياسة الخاطئة التي اتبعتها.

وعبر "خاتمي" عن ثقته بأن الحكومة غير قادرة على مواجهة الأزمة الحالية، مضيفا أن كورونا كشف عن وجود أمراض سياسية واقتصادية واجتماعية في البلاد.

وأصاب كورونا أكثر من 35 ألف شخص في إيران، بينهم 2500 حالة وفاة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات