الخميس 2 أبريل 2020 09:53 م

أعلنت البحرية الأمريكية، الخميس، إعفاء قائد حاملة الطائرات الأمريكية  "يو أس أس ثيودور روزفلت" في قاعدة غوام بالمحيط الهادئ، القبطان "بريت كروزييه"، على خلفية خطوات قام بها بشأن الإفصاح عن إصابات بفيروس كورونا، على متن الحاملة.

جاء ذلك في بيان لوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)، دون مزيد التفاصيل.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أبلغ القبطان "كروزييه" وزارة الدفاع الأمريكية، أن فيروس كورونا ينتشر بشكل لا يمكن السيطرة عليه على متن سفينته، داعيا إلى تقديم مساعدة فورية لعزل أفراد طاقمه.

وحذّر القبطان رؤساءه قائلا "انتشار المرض مستمر ومتسارع"، وناشدهم: "نحن لسنا في حالة حرب. لا حاجة لأن يموت البحارة".

ومنذ ساعات تقوم البحرية الأمريكية بإجلاء مئات البحارة من حاملة الطائرات "روزفلت" التي تعمل بالطاقة النووية.

وبحسب فضائية "الحرة" الأمريكية، تم حتى الآن تسجيل 93 إصابة بكورونا بين طاقم حاملة الطائرات البالغ نحو 4865 فرد.

وقال مسؤولون في البنتاجون الأربعاء، إنهم يعدون بسرعة غرفا فندقية في جزيرة في المحيط الهادئ لاستقبال العديد من الأفراد، بينما يجهزون طاقما أساسيا من بحارة السفينة غير المصابين لإبقاء السفينة قيد التشغيل.

ومساء الثلاثاء، قال وزير الدفاع الأمريكي "مارك إسبر"، إنّ البحرية "ليست جاهزة" لإخلاء الحاملة وإن الأمور ليست سيئة كما يشاع، حسب المصدر ذاته.

ونفى "إسبر" علمه برسالة "كروزييه" ومضمونها، وقال إنه "لم يتسن له قراءتها".

و"ثيودور روزفلت" هي أكبر حاملة طائرات نووية رأسية في جزيرة جوام في المحيط الهادئ.

وأصاب كورونا أكثر من مليون شخصا حول العالم، توفي منهم 52 ألفا و855.

 

المصدر | الخليج الجديد+ وكالات