السبت 4 أبريل 2020 12:18 ص

طالب الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" سكان البلاد بارتداء أغطية للوجه في الأماكن العامة، وعدم الاقتصار على استخدام الكمامات الطبية التقليدية، لتخفيف الضغط عليها، مع تزايد الحاجة لها داخل المستشفيات ومراكز الحجر الصحي.

وقال "ترامب"، في مؤتمر لـ"خلية الأزمة" بالبيت الأبيض، الجمعة، إن إدارته تنصح سكان البلاد بارتداء أغطية للوجه في الأماكن العامة وأكد أن هذا الأمر يجب أن يتم بشكل "طوعي".

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" قد نقلت عن مسؤول فيدرالي قوله إن "مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها" التابع لوزارة الصحة أرسل إلى البيت الأبيض توصيات جديدة تشير إلى ارتداء أغطية الوجه في الأماكن العامة.

ويدرس فريق البيت الأبيض المكلف بمتابعة الملف ما إذا كانوا سيوصون بارتداء هذه الأغطية بشكل روتيني.

وأضاف "ترامب"، في المؤتمر، أن المركز سيتخذ تدابير جديدة لمكافحة الفيروس المستجد وسينصح الناس باستخدام أغطية الوجه وكمامات غير طبية.

وذكر الرئيس الأمريكي أنه بإمكان من يرغب في ذلك صنع هذه الكمامات في المنازل، مشيرا إلى أهمية استعمال الكمامات "غير الطبية" ليتسنى للعاملين في المجال الطبي استخدام الطبية منها، تزامنا مع نقصها الشديد.

وتأتي هذه التصريحات مع ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس في الولايات المتحدة إلى حوالي 266 ألفا فيما تخطت الوفيات سبعة آلاف.

وتطرق "ترامب"، خلال المؤتمر، إلى الجهود التي بذلتها إدارته في الفترة الماضية لمواجهة الفيروس المتفشي، مشيرا إلى أن الحرس الوطني سيساعد في توصيل المساعدات للولايات التي تحتاجها وبناء مراكز للرعاية الصحية.

وقال إنه تم توزيع عدد من أجهزة التنفس الصناعي على عدد من الولايات منها نيويورك، التي وصل عدد الإصابات بها إلى أكثر من 100 ألف حالة، وسوف يتم إرسال المزيد منها.

وأشار إلى أن الباحثين الطبيين يقيمون عقارات ضد المرض، وسوف يتم الإعلان عن نتائجها في المستقبل.

وقال الرئيس الأمريكي: "نخوض حربا تاريخية ضد الفيروس، لكنها لن تطول، وسنطلق القوة الكاملة لهزيمته".

وطلب من الأمريكيين البقاء في منازلهم، إلا أنه أشار إلى أن أوامر مكوثهم في بيوتهم تعود إلى الحكام.

وأثنى نائب الرئيس "مايك بنس"، خلال المؤتمر، بـ"اتباع الأمريكيين" للإرشادات الخاصة بالتباعد الاجتماعي، معربا عن اعتقاده بأن الولايات المتحدة "سوف تعبر" هذه الأزمة.

وأفاد "بنس" بأن هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) تسرع من اختبارات إيجاد لقاح ضد الفيروس.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات