الاثنين 6 أبريل 2020 12:24 م

أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية، الإثنين، عن تبرع ضباط في الجيش، براتب شهر واحد لحملة مواجهة فيروس كورونا.

وجاء في بيان للوزارة: "بمساهمة من أفراد الجيش الوطني الشعبي في الجهود الوطنية الرامية للحد من تداعيات فيروس كورونا، ارتأى الضباط العمداء (جنرالات) والضباط السامون (عقداء)، التبرع بشهر من رواتبهم".

وأضاف البيان أن الرواتب "سيتم دفعها في حسابات التضامن المفتوحة لهذا الغرض".

ولم يوضح البيان عدد الضباط المتبرعين، كما لم يقدم تفاصيل أكثر عن حصيلة التبرع المتوقعة من جانبهم.

وسابقا قام كل من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون وعدد من الوزراء والنواب بالتبرع براتب شهر لصالح “حملة كورونا”.

وكانت الحكومة الجزائرية أعلنت قبل أيام فتح حسابات بريدية وبنكية للراغبين في التبرع لفائدة حملة وطنية لمجابهة تبعات كورونا.

وحتى الأحد، سجلت الجزائر 152 حالة وفاة، و90 حالة شفاء من بين 1320 إصابة بفيروس كورونا في البلاد.

 

المصدر | الأناضول