بلغت أعداد الوفيات نتيجة فيروس "كورونا" الجديد، عالميا، أكثر من 94 ألف حالة وفاة، وفقا لجامعة "جونز هوبكنز| الأمريكية، وموقع worldometers.

ولا تزال إيطاليا تتصدر قائمة دول العالم من حيث أعداد الضحايا.

وبلغت أعداد الإصابات بالفيروس على مستوى العالم، نحو مليون و507 آلاف إصابة حول العالم، فيما تزايدت أعداد الإصابات في الولايات المتحدة، أكبر بؤر الإصابة بالمرض في العالم، لتصل إلى 432 ألفًا ونحو 600 إصابة.

وعبر "أندرو كومو"، حاكم ولاية نيويورك الأمريكية، عن أسفه لارتفاع أعداد الوفيات في الولاية لتسجل نحو 7 آلاف وفاة، وهو ما يزيد بنحو 4 آلاف وفاة عن أحداث 11 سبتمبر 2001.


وقالت وكالة الحماية المدنية في إيطاليا، الخميس، إن أعداد الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا في البلاد، بلغت 18 ألفًا و279 حالة وفاة، بزيادة قدرها 610 حالات خلال الـ24 ساعة الماضية.

وبلغت أعداد الأطباء المتوفين نتيجة إصابتهم بالفيروس، خلال ممارسة عملهم، 105 أطباء، في الوقت الذي ارتفع فيه إجمالي أعداد الإصابات في إيطاليا، الخميس، 143 ألفًا و626 حالة إصابة.

وارتفعت أعداد الإصابات في إسبانيا بالمرض لتصل إلى 152 ألفًا و446 حالة إصابة، فيما ارتفعت أعداد الوفيات فيها إلى 15 ألفًا و238 حالة وفاة، الخميس.

كما ارتفعت أعداد الوفيات بفيروس (كوفيد 19) في بريطانيا، لتصل إلى نحو 8 آلاف حالة وفاة، الخميس، بزيادة قدرها 881 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية، بحسب وزير الخارجية البريطاني والقائم بأعمال رئيس الوزراء "دومنيك راب".


 

المصدر | الخليج الجديد