الجمعة 10 أبريل 2020 09:07 ص

قال حساب "معتقلي الرأي" المهتم بأوضاع سجناء الرأي في السعودية إن الوضع الصحي لمؤسس جمعية حسم، "عبدالله الحامد"، قد تدهور، وإن هناك أنباء عن نقله للمستشفى.

وأضاف الحساب أن "الحامد" المعروف باسم "أبو بلال" تقرر منذ فترة احتياجه لعملية في القلب، لكنها لم تُجرَ له إلى الآن بسبب الإهمال الصحي المتعمد ضده.

 

 

و"الحامد" شيخ وناشط بارز ومؤسس جمعية الحقوق المدنية والسياسية في السعودية "حسم"، وأحد أبرز الوجوه الداعية للإصلاح في المملكة، أوقفته السلطات في مارس/آذار 2013 وحكمت عليه بالسجن 11 عامًا.

وعادة لا تفصح السلطات السعودية عن أعداد سجناء الرأي لديها، ولا تسمح للمؤسسات الحقوقية بزيارتهم أو الاطلاع على أوضاعهم، ما يُثير شكوكا حول ذلك، وفق منظمات حقوقية.

 

المصدر | الخليج الجديد