أصدر العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، أمرا ملكيا بتعيين "طراد بن سبأ باهبري" رئيسا للشؤون الخاصة لولي العهد بالمرتبة الممتازة.

و"باهبري" من أصول يمنية، ونجل الإعلامي "سبأ باهبري"، الذي علق الإعلامي على تعيين نجله مديرا للشؤون الخاصة لـ"بن سلمان" قائلا في تغريدة على "تويتر": "أسعدني خبر تعيين ابني طراد مديرًا للشؤون الخاصة لسمو ولي العهد، أحمد الله كثيرًا على فضله وإحسانه".

وأضاف: "أشكر لسمو الأمير محمد بن سلمان على إنعامه عليه بهذه الثقة، متمنيًا التوفيق لنجله في منصبه الجديد، وأن يقوم بخدمة دينه ومليكه وسمو ولي عهده ووطنه بإخلاص وتفاني وإحساس بالمسؤولية".
 

 

وعقب إعلان تعيين "طراد" تداول السعوديون سيرة والده "سبأ باهبري"، مؤكدين عدم توفر معلومات حول دراسة "طراد" أو عمره أو المناصب التي تولاها.

ودرس والد "طراد" في مدرسة أبناء الضابط في العاصمة السعودية الرياض.

وفي عام 1971 تم إرسال "سبأ باهبري" إلى بريطانيا من أجل تعلم اللغة الإنجليزية، ثم أكمل دراساته الجامعية في جامعة امبري ريدل الأمريكية في ديتونـا بيتش في ولاية فلوريدا الأمريكية.

وعمل "سبأ باهبري" في وزارة الدفاع ومن ثم عمل في مركز القيادة للقوات الجوية في مدينة الرياض، وأحيل إلى التقاعد في عام 2001.

ويعد "سبأ باهبري" شخصية إعلامية معروفة في التلفزيون السعودي حيث بدأ في برنامج الأطفال، إلى أن أصبح قارئ نشرة أخبار رئيسي في التلفزيون السعودي لأكثر من 15 عاماً. كمـا قدم عددا من البرامج من أهمها، نادي المشاهدين، تحية من أبنائنا في الخارج، والعديد من البرامج الوثائقية العسكرية بصفته مدير لقسم الإعلام والنشر بوزارة الدفاع والطيران السعودية كما كانت له إسهامات في الإذاعة السعودية في عدد من البرامج الثقافية والتاريخية والاجتماعية بالسعودية.

المصدر | الخليج الجديد