الاثنين 11 مايو 2020 07:17 م

رحلت الكويت صحفيا لبنانيا، يشغل منصب مدير تحرير صحيفة "القبس" المعروفة، من البلاد، بعد اتهامه بالتخابر لصالح "حزب الله" اللبناني، المدرج على قائمة المنظمات الإرهابية هناك، وتهما أخرى، من بينها تضخم رصيده البنكي بشكل لا يتناسب مع دخله، وعمله بمؤسسة أخرى، دون علم مؤسسته الأصلية.

التفاصيل التي نشرتها وسائل إعلام لبنانية وحسابات كويتية تشير إلى أن الصحفي، ويدعى "منير يونس"، كان يشغل منصب رئيس قسم الاقتصاد بصحيفة "القبس" الكويتية، ومدير تحريرها لسنوات، وتم إنهاء عقده مع الصحيفة "تفنيش" بشكل مفاجئ، وترحيله من البلاد.

وقالت مصادر إن ترحيل "يونس" جاء لأسباب أمنية.

وتضيف مصادر أخرى أن قضية "يونس" بدأت قبل شهر، بعد أن أبلغت الصحيفة الكويتية من مصادر بدولة شقيقة، يعتقد أنها السعودية، بأن مدير تحريرها يكتب في صحيفة "الشرق الأوسط" باسم "مطلق منير"، مقابل 1500 دينار، رغم أنه يتقاضى أكثر من 6 آلاف دينار كويتي من "القبس".

وأوضحت أن الصحيفة الكويتية أنهت عقد مدير تحريرها فورا، لاسيما بعد أن وصلها إخطار من الداخلية بوجود تنبيه على اسمه، لتتحقيق في تورطه ببعض الشبهات، وبعد استدعائه للتحقيق اعترف، وفقا للمصادر، بعلاقاته الوثيقة مع "حزب الله" اللبناني.

وأشارت المصادر إلى أن الداخلية الكويتية صادرت 5 أجهزة حاسوب تخص الصحفي اللبناني، وعثرت على حسابات بنكية تعود له تجاوزت أرصدتها مليون دولار.

بدورها قالت مواقع إخبارية لبنانية إن "يونس" بدأ وضعه تحت الملاحظة الكبيرة، قبل شهر، عندما قرر مجلس إدارة صحيفة "القبس" تخفيض رواتب الموظفين وذلك بعد الأوضاع الحالية، لكن مدير التحرير اللبناني رفض المساس براتبه الذي يبلغ 6 آلاف دينار، واقترح فصل 25% من الموظفين، وتم الأخذ برأيه وتسريح بعض الموظفين، ما تسبب بتشريدهم في وقت عصيب.

وأشارت إلى أن معلومات حديثة وصلت لجهات مسؤولة في الكويت بعلاقة "منير يونس" الوثيقة مع "حزب الله"، ووجود علاقات بينه وبين جهات متنفذة بالحكومة الكويتية.

وكان حساب "تدري"، ذائع الصيت في الكويت، قد نشر، قبل يومين، تغريدة قال فيها إن "يقظة رجال الأمن كشفت أن وافداً يعمل مدير تحرير صحيفة يومية يشتبه في علاقته بتنظيم محظور دولياً فتم تجميد حساباته المالية إلى حين التحقق من مصادرها وخلوها من الشبهات"، لافتاً إلى أنه "تم إبعاده إداريا عن الكويت"، كما "أنهت الصحيفة خدماته".

و"منير يونس"، الذي يتحدر من البقاع في شرق لبنان، غادر إلى الكويت، قبل سنوات، حيث تسلم إدارة تحرير الصفحة الاقتصادية، وقال بعض زملائه إنه شخص غير اجتماعي، ولا يخالط الناس كثيرا.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات