الأحد 17 مايو 2020 03:49 م

صوت 73 عضوا بالكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، اليوم الأحد، بالموافقة على الحكومة الائتلافية الجديدة برئاسة "بنيامين نتنياهو"، فيما صوت 46 نائبا بالرفض.

والحكومة الجديدة، هي ائتلاف بين كتلة اليمين التي يتزعمها حزب "الليكود" برئاسة "بنيامين نتنياهو"، وحزب "أزرق-أبيض" برئاسة "بيني جانتس".

وخلال كلمته، اليوم، أمام الكنيست قال "نتنياهو": إن "الوقت قد حان لفرض القانون الإسرائيلي على المستوطنات بالضفة، وكتابة فصلا رائعاً آخر في تاريخ الصهيونية".

وزعم أن هذه الخطوة لن تبعد السلام، بل ستقربه، على حد قوله.

وأثارت تصريحات نتنياهو حول الضم، غضب أعضاء المعارضة، وغادر النائبان العربيان عن القائمة المشتركة إمطانس شحادة ويوسف جبارين القاعة.

وكان نتنياهو قد اتفق مع جانتس، على أن تبدأ عملية ضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة في يوليو/تموز المقبل.

 وتشير تقديرات فلسطينية إلى أن الضم سيصل إلى أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة الغربية.

وحذر الفلسطينيون مرارا من أن الضم سينسف فكرة حل الدولتين من أساسها.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات