الأحد 17 مايو 2020 08:49 م

اتهم موقع "الصحيفة" المغربية السعودية والإمارات باستهداف المغرب مجددا عبر شبكتي "إم.بي.سي" و"سكاي نيوز"، وذلك بعد استغلت جهات محسوبة على الرياض وأبوظبي جائحة "كورونا"؛ لشن هجوم على الحكومة في الرباط ووصمها بعدم حل أزمات شعبها.

ووثقت الصحيفة المغربية في تقرير لها حالتين للاستهداف السعودي الإماراتي للمغرب في أقل من 24 ساعة؛ الأولى تتعلق بحذف موقع شبكة "سكاي نيوز عربية" الممولة من أبوظبي المواد الصحفية المتعلقة بتعيين العالم المغربي "منصف السلاوي" على رأس الفريق الأمريكي المكلف بإيجاد لقاح لفيروس "كورونا".

والثانية نشر شبكة "إم بي سي" الممولة من الرياض لخريطة المغرب مع بتر الصحراء الغربية التي استردها المغرب من إسبانيا عام 1976.

وأشار التقرير إلى أنها "ليست هذه المرة الأولى التي يلعب فيها إعلام المحور السعودي الإماراتي على قضية الصحراء لضرب مصالح المغرب".

وأضاف أنه في فبراير/شباط 2019 نشرت قناة "العربية" السعودية تقريرا تقتطع فيه الأقاليم الصحراوية عن باقي التراب المغربي، وهي المادة التي تحدثت أيضا عن "اعتراف العديد من الدول بالجمهورية العربية الصحراوية"، ما ساهم في تعميق الأزمة الدبلوماسية بين المغرب من جهة وبين السعودية والإمارات من جهة أخرى.

وفي وقت سابق استغلت قناة "العربية" جائحة "كورونا" للهجوم على المغرب عدة مرات.

ونشرت العربية تقريرا حول تعرض سيدة مصابة بـ"كورونا" للإهمال والتجويع بمستشفى مدينة سطات، ليتضح فيما بعد من خلال بلاغ لوزارة الصحة أن السيدة غير مريضة وأنها أصلا لم تكن في الجناح الخاص بمرضى "كورونا".

كما تحدثت "العربية" عن مخالفة رئيس الحكومة "سعد الدين العثماني" للقانون عندما نزع الكمامة أثناء حديث أمام أعضاء مجلس النواب، وزعمت أن ذلك أدى "إشعال البرلمان" رغم أن البث التليفزيوني للجلسة لم يظهر ذلك.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات