السبت 23 مايو 2020 10:26 ص

وجهت النيابة البريطانية إلى 5 أشخاص تهمة قتل فتاة لبنانية الأصل قضت نحبها في حادث إطلاق نار من سيارة شمالي البلاد.

وبتلك التهمة، يمثل أمام القضاء السبت كل من "فيروز سليمان" 39 عاما، و"أبوبكر ساتيا" 31 عاما، و"عثمان ساتيا" 28 عاما، و"جودي تشابمان" 26 عاما، و"كاشف منظور" 24 عاما.

كما وجهت النيابة للخمسة، أيضا، تهمة محاولة قتل شخص يُعتقد أنه كان المقصود بالهجوم.

وقُتلت الشابة "آية هاشم"، 19 عاما، التي كانت تدرس القانون، برصاصات أطلقت من سيارة في مدينة بلاكبيرن، الأحد الماضي.

وقالت الشرطة إنه تم اطلاق رصاصتين؛ أصابت الأولى مبنى، والثانية أصابت "آية " وقتلتها.

و"آية" طالبة في السنة الثانية بكلية القانون في جامعة سالفورد، ولجأت مع عائلتها إلى بريطانيا بعدما تدهورت الأوضاع في لبنان.

وكانت "آية" ناشطة في العمل التطوعي ضمن مجتمع اللجوء واللاجئين في بلاكبيرن، كما أنها متطوعة في جمعيات الأطفال بالمنطقة.

وهي الابنة الكبرى بين عائلتها التي تضم 4 أشقاء.

ونعاها والدها "إسماعيل" وقال إنها اجتازت مؤخرا امتحان القانون في السنة الثانية بالجامعة، وكانت نائب رئيسة جمعية القانون في كليتها.

كما نعى مشروع مجتمع اللاجئين في بلاكبيرن "آية"، قائلا: "بحزن شديد وألم يمدي القلب علينا أن نشارككم أننا فقداننا آية الابنة الكبرى الحبيبة لسمر وإسماعيل هاشم من لبنان".

وأشار كثيرون ممن يعرفون "آيه" إلى أنها كانت تحلم وتطمح بدراسة القانون الدولي، لكن هجوما بلا معنى أودى بحياتها.


 

المصدر | الخليج الجديد