الاثنين 25 مايو 2020 12:20 م

اجتمع ولي العهد السعودي، "محمد بن سلمان"، مع عدد من قيادات وزارة الدفاع، في أول ظهور علني له في أعقاب تفشي فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19) في السعودية.

وعبر ولي العهد السعودي، من خلال تقنية الفيديو كونفرانس، بمشاركة الأمير "خالد بن سلمان" نائب وزير الدفاع السعودية، عن "تمنياته بأن يعيد الله هذا العيد على الجميع والمملكة سنوات مديدة بعز وقوة وسعادة"، وفق وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وقال خلال مداخلته، الأحد، إنه "فقط الذي يؤلمني في هذا العيد هو - أنه يوم فرح وواجب علينا أن نفرح كمسلمين - ولم أستطع أن أكون بينكم هذا اليوم".

وأضاف ولي العهد السعودي وهو أيضا وزير الدفاع: "لكن الظروف السيئة إن شاء الله تزول، ونحن مقبلون إن شاء الله على خير دائمًا بهمة رجال المملكة العربية السعودية سواء عسكريين أو مدنيين، وعيدكم مبارك، وإن شاء الله ينعاد علينا بسنين مديدة وبأحوال أفضل إن شاء الله دائمًا من سنة إلى سنة".

كانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، نشرت، في أبريل/نيسان الماضي، أن العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، وولي عهده الأمير "محمد بن سلمان"، يعزلان نفسيهما في موقعين منفصلين على ساحل البحر الأحمر، تفاديًا لالتقاط عدوى فيروس "كورونا" المستجد.

فيما قالت صحيفة "لوموند" الفرنسية، واسعة الانتشار، الشهر الجاري، إن فيروس "كورونا" بدد أحلام "محمد بن سلمان" والذي كان يأمل في 2020 أن يحقق تموقعا جديدا في الساحة الدولية بعد سنتين من الانتقادات التي تعرض لها بسبب جريمة مقتل الصحفي "جمال خاشقجي" في قنصلية بلاده بإسطنبول.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات