الثلاثاء 26 مايو 2020 06:23 ص

قال المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، الإثنين، إن وفدا برئاسة رئيسه "عيدروس قاسم الزُبيدي" يواصل لليوم السادس على التوالي، مباحثاته المباشرة مع قيادة السعودية بشأن الأوضاع في اليمن، خاصةً في المحافظات الجنوبية.

 وأوضح المجلس، في بيان، أن "المباحثات تناقش الملفات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية بما يخدم الجنوب وقضيته العادلة وتطلعات أبنائه المشروعة".

وأشار إلى "استمرار بحثه لإيجاد حلول عاجلة للملف الخدماتي والإنساني في عدن والجنوب".

وشكر المجلس، ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان"، ونائب وزير الدفاع الأمير "خالد بن سلمان"، على "دعم الملف الإنساني بما في ذلك منحة المشتقات النفطية الإسعافية التي تم اعتمادها الإثنين".

ووصل "الزُبيدي"، الأربعاء، إلى العاصمة السعودية الرياض، على رأس وفد، بناءً على دعوة من ولي العهد، في ظل تصعيد عسكري بين الجيش اليمني وقوات المجلس الانتقالي في محافظة أبين جنوبي اليمن، على خلفية إعلان الأخير "الإدارة الذاتية" للعاصمة المؤقتة عدن وبعض محافظات الجنوب، في 26 أبريل/نيسان الماضي، وسط اتهامات متبادلة بعرقلة تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة والمجلس في 5 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وشهدت مناطق شرق مدينة زُنجبار مركز محافظة أبين، منذ 11 مايو/أيار الجاري، مواجهات وعمليات قصف متبادل بين الجيش اليمني وقوات المجلس الانتقالي، خلفت قتلى وجرحى في صفوف الطرفين، أوقفتها هدنة تم التوصل إليها فجر الأحد، لمدة 3 أيام قابلة للتمديد.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات