الثلاثاء 2 يونيو 2020 05:39 م

قال الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" إن نيويورك ضاعت وتحولت لأشلاء على خلفية المظاهرات الحاشدة الدائرة احتجاجا على مقتل المواطن الأمريكي من أصل أفريقي "جورج فلويد" على يد شرطي أبيض، محملا حاكمها المسؤولية لرفضه نشر قوات الحرس الوطني.

وأضاف "ترامب"، فى تغريدة نشرها عبر "تويتر": "كان الإثنين يوما سيئا للأخوة كومو (فى إشارة إلى حاكم نيويورك أندرو كومو  وشقيقه مذيع سي إن إن  كريس كومو)، فقد ضاعت نيويورك بين أيدى اللصوص والبلطجية واليسار الراديكالي، وغيرها من كافة أشكال الحياة المنحطة والقذرة".

وتابع معقبا: "حاكم نيويورك يرفض قبول عرضي بطلب الحرس الوطني للسيطرة على الأوضاع.. تمزقت مدينة نيويورك إلى أشلاء، وبالمثل انخفضت تقييمات فريدو بنسبة 50%"، (فى إشارة إلى مذيع سي إن إن).

وفى أغسطس/آب 2019، انتشر فيديو لـ"كريس كومو"، وهو يصرخ في رجل ناداه بلقب "فريدو"؛ الأخ الأضعف في فيلم "العرّاب" الشهير، وذلك خلال مناسبة في نيويورك.

ودار جدل بين الرجل و"كومو" في شكل مبارزة كلامية، آنذاك، وكان شعور الأخير بالإهانة يتعلق بأن والده كان عمدة مدينة نيويورك، وهو شقيق العمدة الحالي للمدينة، بما يجعله بالفعل أضعف الأخوين، وهذا سبب شعوره بالإهانة.

والإثنين، أمر حاكم نيويورك بحظر التجول من الساعة 11 مساءً والـ5 صباحا.

ووجه كلمات قاسية للرئيس الأمريكي بعد أن عقد الأخير مؤتمرا صحفيا مفاجئا؛ لمطالبة حكام الولايات باستخدام قوات الحرس الوطني؛ لحفظ الأمن وسط المظاهرات المطردة التي تجتاح الولايات.

وقال، خلال مقابلة مع شبكة "سي إن إن" تعليقا على خطاب "ترامب": "المتظاهرون أنفسهم كانوا يشيرون إلى نقطة صحيحة للغاية وهي أن نستيقظ على أمريكا، التي تقتل الناس على أساس لون بشرتهم، وإنها قضية حقيقية".

المصدر | الخليج الجديد+متابعات